رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
ads
رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
ads
ads

خالد الجندي: أهل الكهف كانوا يمشون وهم نائمون حتى لا تتأثر أجسادهم

خالد الجندي
خالد الجندي
قال الشيخ خالد الجندي، عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية، إن أصحاب الكهف عليهم السلام- عندما قاموا من نومهم او موتهم لمدة 300 عام لم يجدوا أي تغيرات جسدية بدليل أنهم " قَالُواْ لَبِثْنَا يَوْمًا أَوْ بَعْضَ يَوْمٍۢ"، معقبًا: "الظاهر أن مراحل النوم المعتادة في الإنسان لم تكن تحدث لهم".

وأضاف "الجندي"، خلال تقديمه برنامج "لعلهم يفقهون" المذاع عبر فضائية"dmc"، أن سبب قول الله سبحانه وتعالى للرسول –صلى الله عليه وسلم -:" لَوِ اطلعت عَلَيْهِمْ لَوَلَّيْتَ مِنْهُمْ فِرَارًا وَلَمُلِئْتَ مِنْهُمْ رُعْبًا"؛ لكون البنيان الجسدي لأصحاب الكهف لو ظل لوضع ثابت تتيبس العضلات، مع الإصابة بقرحة الفراش، معقبًا: "علشان البكتريا متاكلش الإنسان لازم الحركة، والإنسان وهو نايم مخه لا يتوقف ويتولي قيادة الجسم".

وتابع أن الله سبحانه وتعالى قال: "وَتَحْسَبُهُمْ أَيْقَاظًا وَهُمْ رُقُودٌ ۚ وَنُقَلِّبُهُمْ ذَاتَ الْيَمِينِ وَذَاتَ الشِّمَالِ ۖ"، منوهًا بأن أصحاب الكهف كانوا يمشون وهم نائمون دون أن يصطدموا ببعضهم البعض حتى لا تتأثر أجسادهم.