رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
ads
ads

حوار / طارق الإيبارى: أنا محظوظ بالوقوف أمام الزعيم للمرة الثانية.. وأتقنت شخصية رفاعة من خلال الكتب وفيديوهات اليوتيوب

طارق الايبارى
طارق الايبارى
كنت أخشى الخطأ أثناء سرد الأرقام ولكن تم تصوير المشاهد مرة واحدة
الزعيم عادل إمام "مدرسة" وكانت عينى تلازمه أثناء اللوكيشن للتعلم منه
دلال عبد العزيز عكس شخصية مس عفاف المُتسلطة وسعدت بالعمل معها لأول مرة
المخرج رامى إمام والاستايلست وراء لوك "رفاعة"

يشارك الفنان طارق الايبارى فى الموسم الرمضانى الحالى من خلال مسلسل "فلانتينو" للنجم عادل إمام فى ثانى تعاون يجمعه معه، وكشف الايبارى فى حوار خاص لـ "وشوشة"، كواليس تعاونه مع الزعيم عادل إمام وصعوبات شخصية رفاعة التى جسدها خلال الأحداث والتى تطلبت مجهودًا كبيرًا تمكنت من جذبه للأنظار باختلافه وقوة أداؤه وتفاصيل آخرى فى الحوار التالى :

حدثنى عن ردود الأفعال عن شخصية "رفاعة" ضمن أحداث مسلسل "فلانتينو"؟
الحمد لله، ردود الأفعال كانت كبيرة جدًا وقوية بفضل ونعمة من الله، والجمهور تعلق بشخصية "رفاعة" وأثار انتباههم سواء من مصر أو فى الوطن العربى وعلى وسائل التواصل الاجتماعى وتعلق الأطفال بها وهذا أسعدنى.

وماذا عن تحضيرك وحفظك لتفاصيل دور رفاعة؟
من خلال المذاكرة الجيدة للورق، وتابعت عدد من الأشخاص عبر يويتوب يعيشون بالافراط فى التذكر، وقرأت العديد من الكتب فى التمثيل عن تلك الشخصية لاننى أردت أن تكون طبيعية، إلى جانب حفظ التفاصيل، فهذه هى حلاوته ونقطة تميزه، والسيناريست أيمن بهجت قمر قدم سيناريو مميز للغاية.

هل واجهتك أى صعوبات بها؟
الصعوبة فى الحفظ وحالة التذكر المفُرطة وطريقة سرده للأحداث بتنظيم متسلسل، وطريقة تفريغ العقل، فخصية "رفاعة" لديه متلازمة حفظ الأرقام وذاكرة قوية، وكان بفضل الله نتيجة مُرضية وكنت أخشى أن اعيد المشاهد أو ان أخطأ ولكن لم يحدث أى اعادة للمشاهد، وخاصة عند التحدث سريعًا أمام الأسرة وكنت أحضر المشهد قبله بساعات فاستمعت بها.

وماذا عن تعاونك مع الزعيم عادل إمام؟
سعيد للغاية بتعاونى معه للمرة الثانية بعد مسلسل "أستاذ ورئيس قسم"، فانا من عشاقه وكان ذلك من أحلامى أن أقف أمامه، فهو مدرسة كبيرة وطوال الوقت وأنا أجلس جانبه أتعلم منه فىالتمثيل أو فى الحياة الطبيعية، وطوال فترة التصوير فى اللوكيشن كانت عينى عليه للتعلم منه، وكان يساعدنا فى إزالة الرهبة من الوقوف أمامه.

من الذى اقترح تقديم شخصية رفاعة بهذا اللوك؟
كانت الاستايلست ملك ذو الفقار وبالتشاور مع المخرج رامى إمام الذى يهتم بكل تفاصيل العمل، بحيث يكون شعرى منسدل إلى الامام على الجبهة مع ارتداء النضارة وتسريحة الشعر، فكانت مختلفة وملائمة للدور جدًا.

وماذا عن الفنانة دلال عبد العزيز التى جسدت شخصية الأم القوية المُتسلطة؟
ضاحكًا، هى أول أتعاون معها وهى شخصية لذيذة للغاية وطيبة على عكس "مس عفاف" التى تقدمها خلال الأحداث وتظهر بها على الشاشة، فهى حنونة واجتماعية، واستمعت بالعمل معه واضافت لى الكثير بحجم خبرتها الكبيرة.