رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
رئيس التحرير
عمرو صحصاح
رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
وشوشة
رئيس التحرير
عمرو صحصاح

اللهم قوي إيمانهم.. فنانون رفضوا استئناف نشاطاتهم الفنّية بالمناسبات الدينية

عمرو مصطفى
عمرو مصطفى

أثار الفنان والملحن عمرو مصطفى، جدلًا كبيرًا خلال الساعات الماضية؛ وذلك بعدما أعلن عن تأجيل طرح أغانيه الجديدة خلال الفترة الحالية، احترامًا لقدسية وقفة عرفات وعيد الأضحى المبارك، مؤكدًا أنه وقت للتعبد وليس الاستماع إلى الأغاني.

 

وكتب مصطفى عبر حسابه الشخصي بموقع فيسبوك: يا جماعة، قررت ما أنزلش أي أغاني جديدة في الأيام المفترجة دي عشان الأعياد موجودة وده وقت للتعبد والصلاة.. كل سنة وأنتو طيبين.. أوعدكم أني هنزل أغاني جديدة إن شاء الله بعد الأعياد.. انتظرونا وشاركوا رأيكم.

 

عمرو مصطفى ليس الوحيد، بل سبقه عدد كبير من الفنانين الذين قاموا بتأجيل أعمالهم الفنية بالمناسبات الدينية، وأبرزهم الفنان تامر حسني؟ والذي أعلن خلال شهر رمضان المنصرم، توقفه عن نشر فيديوهات أغاني على خاصية الستوري في حسابه الرسمي على إنستجرام.

 

ونشر حينها مقطع فيديو لأداء واحد من جمهوره لأغنية خاصة به، ثم علق عليه بقوله: يا شباب في الشهر ده معلش مش هنزل أغاني.. ده آخر فيديو وصلي بنزله دلوقتي.. وحقيقي ماشاء الله عليك أحسنت صوت وإحساس.

 

وأضاف: الاستوري الشهر ده إن شاء الله فيه كلام مهم نسمعه كلنا ونعرفه ونعرّفه لبعض عشان نكون سبب خير لبعض إن شاء الله.

 

وواصل: كل سنة وإنتوا طيبين ويارب في الشهر الفضيل ده كل حد فيكوا طلب حاجه من ربنا ربنا يحققهاله ويفرح قلبه بيها إن شاء الله قولوا آمين وإدعوا كتير .. رمضان كريم.



ومن قبله بفترة، أعلن الفنان القدير حسن يوسف، الأمر ذاته وتصدر وقتها ترند مواقع التواصل الاجتماعي، إذ انتشرت له تصريحات صحافيّة على لسانه، كشف فيها عن أنه لا يُفضّل متابعة الأعمال الدرامية في رمضان.

 

حسن يوسف، أوضح سبب ذلك وهو أنه يتفرغ للعبادة، وقراءة القرآن الكريم، مؤكداً أنّ هذا الشهر ليس للتسلية أو مشاهدة التلفاز، ولكن للتقرب من الله، وهو ما عرضه للهجوم من النقاد وزملائه الفنانين.

تم نسخ الرابط