رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
رئيس التحرير
عمرو صحصاح
رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
وشوشة
رئيس التحرير
عمرو صحصاح

منهم من تحرش بابنته.. مشاهير هوليوود المُغتصبين

وشوشة

يعتبر الكثير من الممثلين وصناع الأفلام في هوليوود بالولايات المتحدة الأمريكية من أكثر المشاهير وسامة وذكاء وموهبة، ويوجد لدى هؤلاء المشاهير ملايين من المعجبات والمعجبين من جميع دول العالم بسبب ظهورهم بمظهر مثالي في الأفلام لا يشوبه شائبة، ولكن ما لا يعرفه الجماهير من حقيقة وراء وجوه مشاهير هوليوود، وهي قيامهم بالإغتصاب والإعتداء والعنف الجنسي تجاه الفتيات والسيدات، ومنهم من وصل به الأمر من فظاعة إلى إغتصاب إبنته والتحرش بها أمام مربية الأطفال، إن وجوه الممثلين وصناع الأفلام في هوليوود التي تتسم بالبراءة تُخفي ورائها الحقيقة البشعة والفظائع التي يقومون بها، لذلك سنرصد لكم بالتفاصيل أبرز الممثلين وصناع الأفلام في هوليوود من الرجال الذين إرتكبوا جرائم الإعتداء والعنف الجنسي تجاه الفتيات والسيدات دون أن تتم معاقبتهم على النحو التالي:


1- ڤين ديزل:

رفعت أستا چوناسون المساعدة الشخصية السابقة للفنان العالمي ڤين ديزل بطل سلسلة أفلام Fast and Furious دعوى قضائية تتهمه فيها بقيامه بالضرب الجنسي، والإعتداء عليها عندما إقتحم ديزل جناحها بالفندق في عام 2010 قبل أن يأخذها إلى السرير، ويغتصبها، وبعد ساعات ادعت أستا چوناسون أنه تم طردها من العمل لديه شقيقة ديزل لأنها لم تعد مفيدة فقد إستخدمها ڤين ديزل لتحقيق رغباته الجنسية، ولا تزال القضية مستمرة، ولم يتم الحكم فيها حتى الآن.


2- روسيل براند:

واجه الممثل العالمي روسيل براند مؤخرًا إدعاءات بالإغتصاب والإعتداء الجنسي والسلوك المسيء من أربع نساء مختلفات تقدمن بذلك، وقد نفى روسيل هذه المزاعم، مُدعياً فقط أنه كان غير مسؤول فيما يتعلق بماضيه، وما زال التحقيق مُستمراً حتى الآن.

 

3-  چوناه هيل:

إتهمت سارة برادي الصديقة السابقة للممثل العالمي چوناه هيل بأنه قام بالعنف الجنسي معها أثناء ممارستهم العلاقة الحميمة، ولكن چوناه هيل فلت من العقوبة لتتهمه الفنانة أليكسا نيكولاس بالإعتداء الجنسي عليها وإغتصابها، حيثُ صرحت أليكسا لوسائل الإعلام قائلة عندما كنت في السادسة عشرة من عمري، تلقيت دعوة لحضور حفل منزلي في منزل چوناه هيل ثم سحبني چوناه هيل من على الباب إلى غرفة نومه وقام بإغتصابي كشفت أنه في ذلك الوقت كان چوناه هيل يبلغ من العمر 24 عامًا بينما كان عمر أليكسا نيكولاس وقتها 16 عامًا فقط، ثم قام محامين چوناه هيل بنفي هذه الاتهامات، وتجري المحكمة التحقيق في هذه القضايا ضده.

 

4- سنوپ دوج:

في أوائل عام 2022، اتُهم المطرب العالمي سنوپ دوج بالإعتداء الجنسي لإمرأة كانت راقصة إحتياطية سابقة في فرقته، ثم رفعت المرأة دعوى قضائية ضد مغني الراپ سنوپ دوج زاعمة أنه إعتدى عليها جنسياً وضربها جسدياً في عام 2013، والآن تتم مقاضاة سنوپ دوج بتهمة الاعتداء الجنسي والضرب، وسيتم الحكم عليه في القضية قريباً.

 

5- هارڤي وينشتاين:

كان المنتج وصانع الأفلام الشهير هارڤي وينشتاين معروفًا لدى الكثيرين في صناعة الترفيه بحضوره المهيب، لكن بعض النساء عرفن أن لديه جانبًا مظلمًا بشعاً مع مشاركة ممثلات مثل أشلي چود و روز ماكجوان لقصصهن، حيثُ  أتهمت هؤلاء الممثلات هارڤي وينشتاين بقيامه بإغتصابهن وممارسة العنف الجنسي معهن، ويقضي حاليًا هارڤي حكمًا بالسجن لمدة 23 عامًا في نيويورك بتهمة الإغتصاب والإعتداء الجنسي، لكنه موجود في سجن مقاطعة لوس أنچلوس في إنتظار محاكمته في الساحل الغربي والتي من المتوقع أن تتم هذا الصيف.

 

6- أرمي هامر:

في عام 2021، اتُهم الممثل الهوليوودي الشهير أرمي هامر بالإعتداء الجنسي والتلاعب والإكراه من قبل صديقات سابقات بما في ذلك بايج لورنزي وكورتني ڤوتشيكوڤيتش وعارضة أزياء تدعى إيفي، وجميعهم يزعمون أن هامر قام بإغتصابهم وأجبرهم أن يكونوا عبيدًا للجنس، وبدأت إيفي في مشاركة لقطات شاشة لمحادثاتها مع الممثل أرمي هامر تثبت صحة كلامها، وعلى الرغم من تحقيقات شرطة لوس أنچلوس، لم يتم توجيه تهم جنائية لـ أرمي هامر مطلقًا، وعانى هامر بسبب هذه القضية من إضطراب نفسي دخل على إثره مركز إعادة التأهيل في مايو 2021 وعاد الآن إلى جزر كايمان، ويعيش بالقرب من زوجته السابقة إليزابيث تشامبرز وطفليهما.

 

7- وودي ألين:

قام الممثل وصانع الأفلام وودي ألين بإغتصاب إبنته الطفلة ديلان والإعتداء الجنسي عليها، في عام 1992 قالت جليسة الأطفال لميا فارو لوسائل الإعلام أنها رأت في المنزل وودي ألين يعتدي جنسياً على إبنته بعينيها، ولكن أستخدم وودي ألين محسوبيته وقتها وفلت من العقوبة، وعندما كبرت إبنته ديلان إعترفت وأكدت أن هذا الأمر حدث بالفعل وأن والدها وودي ألين أغتصبها بالإضافة إلى أنه من أكبر المتحرشين بالأطفال، ولكن في صغرها لم تستطع التكلم عن هذا الأمر لخوفها منه، لم تتم إدانة وودي ألين قط بإغتصاب إبنته ديلان بسبب رشوته للمسؤولين، ولكن سارع العديد من الممثلين إلى دعم ديلان ورفضوا العمل مع وودي ألين وقاطعوه حتى تتحقق العدالة، لكن لا يزال ألين يحظى بمؤيديه.

 

8- أنسيل إلجورت:

قامت إمرأة شابة تدعى جابي برفع دعوى قضائية تتهم فيها الفنان الأمريكي أنسيل إلجورت بأنه إعتدى جنسياً عليها ومارس العنف معها وضربها عندما كانت تبلغ من العمر 17 عامًا في عام 2014، ولكن أنكر أنسيل جميع التهم المنسوبة إليه، ولكن يتم التحقيق في هذه القضية ومازال أنسيل حُراً.

 

9- داستن هوفمان:

في عام 2017، أتُهم داستن هوفمان بالإعتداء والتحرش الجنسي من قبل سبع نساء، بما في ذلك مراهقين صغيرين كان عمرهما أقل من 18 عامًا، حيثُ شرحت إحدى النساء أن داستن قام بالإعتداء جنسياً عليها، ولكن ما زال داستن هوفمان يُكذب إدعاءات هؤلاء النساء ويقوم برفع قضايا عليهن للتشهير به، ومازالت المحكمة العليا تُحقق في هذه القضايا.

 

10- برايان سينجر:

تعود قضية المخرج برايان سينجر إلى عام 1997، حيثُ أتُهم بالإعتداء الجنسي على صبيان تقل أعمارهم عن 18 عامًا.، وعلى مر السنين، تقدم العديد من الضحايا بإدعاءات ضده بتعرضهم للإيذاء والإغتصاب، لكن سينجر تمكن دائمًا من تجنب ذلك، ولم يتم توجيه تهم جنائية له مطلقًا، كما تم رفض أو سحب معظم القضايا المدنية المرفوعة ضده، ويعرض الفيلم الوثائقي An Open Secret العديد من الإدعاءات القديمة ضد سينجر، الذي أخرج أفلامًا كبرى مثل Bohenmian Rhapsody وX-Men، وThe Usual Suspects، وغيرهم ولكن المخرج برايان سينجر نفى جميع الإتهامات ضده، ولم تتم محاكمته.

تم نسخ الرابط