رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
ads
ads

فى ذكرى رحيله الـ٤٤.. تفاصيل وكواليس صداقة العندليب والزعيم

وشوشة
وشوشة
تألق كثيرا في عالم السينما والغناء، تذوقت أغانيه  كل الأجيال، بل وهناك مصادفة غريبة كانت تحدث دائما بعد عرض أي أغنية له، وهو حفظ الجمهور لتلك الأغنية، وترديدها في صباح اليوم التالي، وكيف لا وهو عندليب الشرق الأوسط، أبو العيون السود، الأسمراني، الراحل عبدالحليم حافظ، الذي يحل اليوم ذكرى رحيله الـ٤٤، وإحياءا لتلك المناسبة سوف نعرض لقاء نادر جمع بين العندليب والزعيم عادل إمام، وإليكم تفاصيل هذا اللقاء:

قد يتخيل البعض أن هناك لقاء جمع بين العندليب "عبدالحليم حافظ" والزعيم "عادل إمام"، لكن ما لا يصدق هو اجتمعهما وهما يؤديان أغنية، وهذا ما تم تداوله في فيديو نادر، مرفق مع صور كواليس ذلك العمل.

فقد سبق وأن نشر الزعيم على صفحته الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي صورة نادرة تجمعه بالعندليب في الاستوديو الخاص به، وظهرا في الصورة وهما يؤديان تسجيل أغنية، وبالخوض في تفاصيل تلك الصورة وجدنا أن هناك علاقة فريدة جمعت إمام بحليم، حيث كانت في بداية الأمر على ما لا يرام من ناحية الزعيم، والسبب على عهدة الراوي السيناريست بلال فضل، الذي ذكر في برنامجه "الموهوبون في الأرض"، أن "عادل إمام" ورفاقه كانوا يرون أن النجاح الذي وصل له "عبد الحليم" كان بسبب اقترابه من السلطة، حتى تم لقاء بينهما جعل قلب الزعيم يلين، وذلك حين قابله العندليب بحفاوة في إحدى الكافتيريا وذلك بعد عرض مسرحية "مدرسة المشاغبين"، فقال له عبد الحليم: إزيك يا عادل، ليرد عادل: إزيك يا حليم.. أنا بحبك جدا. 

وكان هذا اللقاء سببا في أن تتوطدت العلاقة بينهما، لكنها لم تكلل بعمل فني مرئي، سوى عمل إذاعي وحيد جمعهما برفقة الراحل عماد حمدي، والفنانة نجلاء فتحي، وماجدة الخطيب. 

 

كما حكى "عادل إمام" أن عبدالحليم كان يركب معه أول سيارة اشتراها، ويصفها بأنها "أصغر سيارة في الدنيا"، بينما تركب خلفهما زوجته حين كانت حاملاً في ابنه الأكبر رامي، وقد غنى لهما عبدالحليم بمفردهما. 

وقد حكى الزعيم بنفسه عن تلك العلاقة، في برنامج "أنا مشهور" على شاشة mbc، فقال: "جمعتني بعبد الحليم علاقة صداقة قوية في آخر عشر سنوات من عمره، لدرجة أنه عندما سئل في إحدى اللقاءات، من هو صديقك الوحيد؟ أجاب: عادل إمام".

واسترسل الزعيم حديثه عن أكثر المواقف الكوميدية التي حدثت معه على أغاني العندليب، فقال: " كنت أحب على أغانيه، وذات مرة حدث موقف طريف ظل مصدر ضحك بيننا، ألا وهو في إحدى المرات وأنا أشاور للفتاة التي أحبها وفي الخلفية صوت أغنيته نار ياحبيبي نار، وقعت في إحدى فتحات الصرف الصحي بالشارع".