رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
ads

فى ذكرى وفاته.. "وشوشة" يفتح الصندوق الأسود لـ علاء ولى الدين

وشوشة
وشوشة
صاحب القلب الطيب والضحكة الطفولية كما وصفه كل المقربين منه، نجم مختلف أمتع جمهوره بخفة دمه، مجرد ظهوره على الشاشة حتى لو مشهد بسيط كان يدخل الجمهور في نوبة ضحك متواصل، هو الفنان علاء ولى الدين الذى تحل اليوم الذكرى الـ18 لوفاته، و نرصد لكم بعض تصريحات الراحل:

قال علاء ولى الدين، إن بدايته مع التمثيل لم تكن سهلة، وأنه تم رفضه من معهد السينما أكثر من مرة شعر خلالها بإحباط كبير.

وخلال أحد البرامج التليفزيونية في التسعينيات من القرن الماضى مع الإعلامية هالة سرحان، تطرق علاء ولى الدين لسبب رفضه أكثر من مرة في المعهد، قائلا، إنه بسبب حبه للتمثيل كان يحرص على الجلوس بجوار المعهد وكأنه طالب فيه ويذهب إلى الكافتيريا الخاصة به، إلا أنه فى كل مرة كان يتم رفضه، حتى قابل الدكتور نبيل منيب الذى غير حياته.

وطلب منه "منيب" تمثيل أحد المشاهد الذى الذى كلفه بها، وعلى الفور نصحه بضرورة احتراف التمثيل وعدم تعطيل نفسه عند أحلامه التى يحلم بها وقتها حيث كان يطمح فقط آنذاك دخول نقابة المهن التمثيلية من خلال الدراسة، إلا أن "منيب" قال له بالنص: "اطلع احترف" فى إشارة لضرورة عمله أكثر ليكبر موهبته التى رأها فيه.

وأكد الراحل علاء ولى الدين أن تلك الكلمات كانت بمثابة أكبر حافز له وقتها، خاصة بعد سلسلة المرات التى رفض فيها بالمعهد من قبل اللجنة المسئولة آنذاك.

 

والدى سبب حبى للتمثيل

وكشف ”علاء” عن علاقته بوالده الراحل وكونه السبب في حبه للتمثيل حيث كان يصطحبه إلى الإذاعة والمسرح ومن أهم المسرحيات التى حضرها معه "شاهد ما شافش حاجة"، والذى كان يلعب بها والده أشهر أدواره بشخصية الشاويش حسين.

وأكد الفنان الراحل علاء ولى الدين أثناء حديثه عن والده أنه لم يترك لهم أموالاً ولكن ترك لهم سيرة طيبة للغاية وحب كبير من جانب كافة المقربين منه، وهى السيرة التى ساعدته فى بداية حياته حيث ترك والده وراءه أسرة استندت إلى علاء ولى الدين فى تحمل مصاريفها وهو طالب من خلال العمل بأكثر من شغلانة على حد قوله.

 

هذه حكايتى مع المشاغبين الثلاثة

تحدث علاء عن علاقته بمحمد هنيدى و أشرف عبد الباقى و أحمد آدم أو المشاغبين الثلاثة كما أطلق عليهم، وأوضح أنه اندهش من الأخبار التى كتبت عنه هو و محمد هنيدى بعد عودتهما من العمرة أن هناك خلافات بينهما، وأوضح أنهم أصدقاء عمر وأن أول من حقق نجاحًا بينهم كان اشرف عبد الباقى، و قال أنهم كانوا يسكنون فى شقة جانب معهم الفنون المسرحية على الرغم من أنهم لم يتمكنوا بالالتحاق به.