خبير: ترك سعر الصرف مشوها في مصر ليس في مصلحة الاقتصاد أو المواطن‎

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
قال هاني جنينه، الخبير الاقتصادي، إن سعر الصرف الرسمي للدولار في البنوك سيتغير الفترة المقبلة، مضيفا: "مينفعش السعر في البنك يكون 31 جنيه وفي السوق السوداء يصل إلى 70 جنيه حيث لا بد من تقليص الفجوة بينهم".

وأشار من خلال قناة dmc، اليوم الأثنين، إلى أن الإجراء يولد ثقة والثقة تولد دعم والدعم يولد تدفقات مالية وأن ترك سعر الصرف مشوها في مصر ليس في مصلحة الاقتصاد المصري أو المواطن المصري و إن اتساع رقعة الصراع في الشرق الأوسط قد يؤدي إلى تفاقم الأضرار الاقتصادية على المستوى العالمي.