رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
ads

قبل لقاء بايرن ميونخ.. ٣ مشاهد تساعد لاعبى الأهلى على الفوز

وشوشة
وشوشة
يستعد النادى الأهلى بطل أفريقيا لمواجهة بايرن ميونخ بطل أوروبا فى الثامنة مساء، فى إطار نصف نهائى مونديال الأندية الذى تستضيفه الدوحة حتى يوم 11 فبراير الجاري، وتنتظر جماهير الأهلى المباراة بفارغ الصبر لمشاهدة المارد الأحمر أمام الفريق البافارى فى نصف النهائى، التى يخوضها الأهلى للمرة الثالثة فى تاريخه، وبالطبع يعيش الأهلى وجمهوره حالة من التوتر والقلق العام، وفي هذا السياق نرشح للاعبي الأهلى ٣ مشاهد من الفن تساعدهم على الفوز:

"الكبير أوي وماتش المزاريطة"
بالرغم من الكوميديا التي تحملها حلقة "مباراة المزاريطة" ضد غريمها من الفريق الأمريكي، في لعبة كرة القدم الأمريكية، إلا أنها تحمل في طياتها حماس وأمل كبيرين، حيث كان فريق "المزاريطة" جاهلاً بقواعد لعبة "الفوتبول أمريكان" ولا يعرف حتى شكلها ولا يعلم عن قواعدها شيء، في حين أن خصمهم لديه بطولات وفاز في عدة مباريات.
ولكن حدثت المفاجأة في النهاية وكسب "المزاريطة" الخصم، وجعل اللاعبين المنافسين يأكلون الكرة، مما يثبت أن الحماس والعزيمة والاصرار هو سر النجاح، وليس فقط الاعتماد على المهارة والخبرة.



أمير الظلام"
الكثير مننا يتذكر مشهد المباراة بين فريق المكفوفين في "أمير الظلام"، وهنا كان الموضوع مختلفاً بعض الشيء، حيث كانت الخبرات متكافئة إلى حد كبير، ولكن قد تقدم فريق الخصم لعادل إمام عليهم، فكان لابد أن يتصرفوا.

لم يكن هنا الاعتماد على الخبرة والمهارة أو حتى الحماس والعزيمة، ولكن اعتمد "الزعيم" على الحيل، حيث جرى مع شيرين سيف النصر نظراً لكونها ترتدي حزام به جرس مثلما كانت الكرة، فيجرون ورائها، وينفرد الفريق الآخر بالكرة ويحرز الأهداف، وهنا ننصح الأهلي بأن يلجأ إلى حيل مختلفة مثل ذلك، ولا يشعر بالتوتر إن تقدم عليه منافسه، بل يحاول استخدام الحيل الذكية.



"العالمي"
وأخيراً فيلم العالمي، وهو مشهد المؤتمر الصحفي الكبير الذي أقيم عقب فوز يوسف الشريف في مباراته، وبالطبع سيقام للأهلى مؤتمراً يضاهيه في حجمه وحجم حال فوزه، فسيكون بحضور كل العالم، وسيحصد الأهلي شهرة عالمية، كما ستكون مواجهة بايرن ميونخ فرصة كبرى لنجوم النادى الأهلى لتسويق أنفسهم والإعلان عن قدراتهم أمام أحد أفضل أندية أوروبا الذى يتابعه معظم الجماهير والأندية، فقد تكون المباراة فرصة لأحد اللاعبين لجلب أحد العروض الأوروبية.