رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
ads
ads

بعد تصدر نيللي كريم تريند جوجل.. تعرف على حقيقة التشابه بين عصابة حمادة وتوتو و بـ١٠٠ وش‎

وشوشة
وشوشة
ربط الجمهور بين مسلسل ب ١٠٠ وش الذي عرض بالموسم الرمضاني الماضي وفيلم عصابة حمادة وتوتو للثنائي عادل إمام ولبلبة في أقوي عمل جمع بينهما، وذلك لاقترابهما من مفهوم المغامرة في النصب والتحايل والخروج من كل عملية نصب بشكل مريح باستخدام العقل.
إلا أن الفنانة نيللي كريم رفضت ذلك التشبيه في أكثر من تصريح لها وأكدت أن هذا الأمر لم يكن موجود ولا يوجد أي تشابه بينهما ونرصد في السطور التالية حقيقة التشابه والاختلاف بين عصابة حمادة وتوتو وبين مسلسل ب ١٠٠ وش...

الثنائية بين الرجل والمرأة
منذ اللحظة الأولى التي ارتبط الجمهور بالعمل الفني، كان يحمل العمل في طياته الثنائية بين الرجل والمرأة وحققت هذه النوعية من الأعمال نجاحا كبيرا على مدار السينما المصرية فنجد ثنائية جمعت بين عادل إمام ولبلبة في أكثر من عمل فني ساهمت بشكل كبير في نجاح الفيلم ولم تقنصر هذه الثنائية على الافلام فقط بل كان لها الحظ الاكبر في المسلسلات
وهذا ما حققه مسلسل ب ١٠٠ وش وما يتشابه معه في وجود علاقة بين رجل وإمرأة يقومان بعمليات النصب كنيللي كريم وآسر ياسين.
لكن الاختلاف جاء بالعلاقة بينهما منذ البداية فعصابة حمادة َتوتو كانا متزوجان أما ب ١٠٠ وش فالعلاقة نشأت بينهما خلال أحداث المسلسل.

النصب المثقف
ارتبط التشابه بين عادل إمام وآسر ياسين في كونهما متعلمان ويعملان بشركات كبيرة فكان حمادة في عصابة حمادة وتوتو يعمل مهندسا بأحد الشركات التي قام بالنصب على صاحبها بعدما تم رفده أما عمر في ب ١٠٠ وش بعد تخرجه من الجامعة عمل بأحد الشركات الكبري لكنه فضل النصب المربح بشكل أكبر عن روتين العمل.

أسماء الشخصيات
اعتمدت أغلب أسماء الشخصيات بين الفيلم والمسلسل على أسماء مختلفة غير متفاعلة مع الجمهور بس كبير مثل حمادة توتو سكر ذلك باستثناء عمر، وهذا الأمر يتبعه بعض المخرجين ليصبح اسم البطل المختلف معلق بأذهان الجمهور، كما أن تحول بعض الأسماء إلي الدلع جمع بين العملين فتوتو كانت تدعي توحيدة وتوحلت سكر إلي شوجر.

استخدام الماسكات وتغيير الشكل
اعتمد مسلسل ب ١٠٠ وش علي استخدام الماسكات وتغيير شكل وجههم باحترافية شديدة للمساعدة في عمليات النصب الكبرى وهو ما تم فعله في عصابة حمادة وتوتو عن طريق استخدام البواريك والملابس المناسبة لكنها لم تكن بنفس الاحترافية التي قام عليها مسلسل ب ١٠٠ وش لاختلاف الصناعة والتوقيت بين العملين.