رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
رئيس التحرير
عمرو صحصاح
رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
وشوشة
رئيس التحرير
عمرو صحصاح

"ولعوا فى السقا وفقد وعيه".. بعد 15 عام من عرض "إبراهيم الأبيض" تعرف على أخطر المشاهد‎

أحمد السقا
أحمد السقا

منذ 15 عام أنتج فيلم إبراهيم الأبيض الذي أشاد به العديد من النقاد والجمهور، وظل مرافق لكوميك وسائل التواصل الاجتماعي حتى يومنا هذا، نظرا لما يحتويه من مشاهد لا تنسى، وجمل حوارية راسخة بالأذهان، ففي يوم 26 مايو من عام 2009 تم عرض فيلم إبراهيم الأبيض لأول مرة بالسينمات محققا أعلى الإيرادات وقتها، وواجه الفنان أحمد السقا العديد من الصعوبات أثناء تصوير هذا الفيلم، فهو دائم المخاطرة بنفسه ومحبا للمغامرات ومعروف عنه ابتعاده عن استخدام "الدوبلير"، ونرصد كواليس أخطر المشاهد التي قدمها أحمد السقا في فيلم إبراهيم الأبيض وحكى عنها بنفسه.

 

حكى الفنان أحمد السقا، أثناء حلوله ضيفا مع الإعلامية لميس الحديدي في برنامجها "كلمة أخيرة" على شاشة "أون".


وحكى "السقا" كواليس مشهد حرقه في فيلم "إبراهيم الأبيض" قائلا: "المفروض إني بلبس بدلة درجة حرارتها 7 تحت الصفر وبعدين بيترش على الأماكن اللي باينة مني سبراي برضو درجة حرارته 7 تحت الصفر، ولازم في خلال 10 دقايق أصور عشان مايحصليش جلطات من التلج".


وتابع: "المسؤول عن المشهد قال لي إني لازم أنام على الأرض، ووقتها المنتج عماد أديب والفنان الراحل محمود عبدالعزيز رفضوا إني أعمل المشهد، والوحيد اللي كان موافق وفرحان مروان حامد".


وأضاف: "عملت المشهد والمفروض أقعد 7 ثواني، للأسف قعدت 14 ثانية وده خطر جدا لأنه جاتلي هيستريا وجريت في اللوكيشن لحد ما حسيت بخبطة في دماغي وأندرو المسؤول عن المشهد عمل كده عشان أفقد الوعي، وعدت المشهد ده 3 مرات وفيه مرة محدش دخل يطفيني بعدها فلقيت مياه في الأرض في اللوكيشن طفيت نفسي فيها".

تم نسخ الرابط