رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
ads
ads

شريف منير .. ناظر مدرسة التمثيل الجديد

شريف منير
شريف منير
الوصول للنجومية ليس بالأمر السهل، لأنه يحتاج إلي موهبة وحضور وثقافة وذكاء في الأختيار، وكل هذه العناصر توافرت و بقوة فى النجم شريف منير، فلا يوجد أحد يختلف على مهبته وحضورة الطاغي ودقته وحسن اختيارة لأدوارة ، ونادرًا ما نجد ممثل متمكن من أداء الأدوار الكوميدي والتراجدي بنفس البراعة والقوة لكنه تمكن من ذلك بمنتهي البراعة والصدق، وذلك ما ممكنه من الحفاظ علي نجوميته طول هذة السنوات، لانه يملك كل مواصفات الفنان الناجح فهو بمنتهي السهوله يستطيع فك شفرة أي شخصية يقدمها للجمهور مهما كانت صعوبتها، ويستطيع بأدائه البارع أن يتقمص الدور ويجعلك تعيش مع الشخصية بكل تفصيلها وإحساسها، وبخبرته وموهبته الفطرية أستطاع أن يصل الي قلوب المشاهين ،و خلق لنفسة مدرسة خاصة التي لا ينافسة فيها أحد، ومجرد وجود أسمه في أي عمل دليل علي أننا أمام عمل هادف ومميز.

وظهر شريف منير خلال السباق الرمضاني الحالي بشخصية "عبد الله" فى مسلسل "ونحب تاني لية"، الذي كان مثال لعدد كبير من الرجال في مجتماعنا، فهو الزوج الأناني الذي يشعر أن وجود زوجته "غالية" (ياسمين عبدالعزيز) و أبنته يقيد حريته لتنتهى الحياة بينهم بالطلاق، لكن عندما شعر ان هناك شخص أخر يتقرب منها ويريد أن يتزوجها شعر بالندم وحاول أن يتقرب منها مرة أخرى.

وأستطاع شريف منير أن يقدم هذا الدور بمنتهي البراعه والصدق، وتمكن من أظهار التحولات التي مرة بها الشخصية بحرفية شديدة ، فإذا ما نظرنا الي طريقة أدائه في فترة قبل الحدثة سنجد شخص قوي مغرور أما بعد الحادث نراي شخصي منكسر هادي ، وتمكن من أقناع المشاهدين في الحالتين وذلك ما جعلهم في البداية يكرهون عبدالله وبعد ذلك يتعاطفون معه.

و أستطاع شريف منير، أن يكون حديث الناس علي مواقع التواصل الاجتماعي طوال عرض حلقات المسلسل ، والسبب الاول هو أدائه المتميز للشخصية ، وذلك لآن شخصية عبد الله طرحت كثير من التساؤلات أولها هل يستحق فرصة ثانية، و عند فقدانه الذاكرة هل هو مصطنع من أجل استعطاف غالية لترجع له مرة أخري، وذلك دليل علي انه تمكن ايصال الشخصية للمشاهدين بحرفية شديدة.