رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
ads
ads

كيفية صلاة العيد في المنزل بسبب فيروس كورونا

الدكتور أحمد كريمة
الدكتور أحمد كريمة
كشف الدكتور أحمد كريمة، أستاذ الشريعة الإسلامية والفقه المقارن بجامعة الأزهر، عن كيفية أداء صلاة العيد في المنزل بسبب انتشار فيروس كورونا ومنع التجمعات.

وقال "كريمة"، خلال لقائه مع الإعلامي حمدي رزق، عبر فضائية "صدى البلد": "من لطف الله في التشريع الإسلامي أن صلاة العيد لا تشترط لها الخطبة، وصلاة الجمعة لا تتم إلا بالخطبة، بدليل قوله تعالى: "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِيَ لِلصَّلَاةِ مِن يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا إِلَىٰ ذِكْرِ اللَّهِ".

وأضاف: «صلاة العيد إذا كانت تصلى في الظروف العادية الإمام يبدأ بالصلاة ويتبعها بالخطبة، وفي الظروف الاستثنائية العارضة، قال العلماء في فقه النوازل والعوارض والطوارئ، سنصلي في المنزل بعد شروق الشمس في القاهرة بنصف ساعة لأن صلاة عيد الفطر يستحب أن تؤخر قليلًا لأنه لو تأخر أحد ما في إخراج زكاته يستطيع إخراجها، وذلك على خلاف عيد الأضحى، ويسن أن يكون أول شيء ينزل جوف المضحي من أضحيته".

وتابع أنه لا بأس من انبعاث أصوات تكبيرات من المنزل، والتي لا يشترط لها حلقة ونحافظ خلال صلاة العيد على التباعد، على خلاف الظروف العادية لأن حفظ النفس مقدم على المصالح الأخرى، ومن الممكن أن تؤدى الصلاة بشكل فردي.

وعن كيفية الصلاة، قال: "نبدأ بتكبيرات الإحرام وبعدها إسكات لطيف نردد فيه دعاء الاستفتاح وهو اللهم اغسلني بالماء والثلج والبرد وباعد بيني وبين خطايا كما باعدت بين المشرق والمغرب".