من نحن|خريطة الموقع|للاعلان
موقع الفن الأول في مصر
menuالرئيسية

كيف قدمت السينما في جميع إنحاء العالم مكافحة الفساد؟

الأحد 09/ديسمبر/2018 - 11:06 م
وشوشة
هايدي عبد الرافع
 

الكثير منا لديه مبادئ في تلك الحياة، وقضية يحملها معه في مشواره، ولكن في طريقك لا بد أن تقابل أشخاص يحاولون أن يغيروا المبادئ التي تحملها في رحلتك المهنية والشخصية، نحنُ نتحدث عن  الفسادين المتواجدين بيننا، فهم يريدون الجميع مثلهم، واللعبه هنا يا تحاول تكون مثلهم أو تستمر في طريقك بعيدًا عنهم، وبالتأكيد الفن كان ومازال له دور مهم في تقديم وطرح مشكلة الفساد الذي لا ينتهي، ولأن يوم 9 سبتمبر، هو اليوم العالمي لمكافحة الفساد، حيث اختارت الجمعية العامة هذا اليوم من أجل تسليط الضوء على مشكلة الفساد وكيفية مكافحته، لذلك قررنا أن نقدم لكم كيف طرح أهل الفن تلك القضية.

ومن خلال السطور التالية سوف تعرف كيف قدمت السينما في جميع إنحاء العالم مكافحة الفساد.

صرخة أحمد زكي ضد الفساد

"أبناء العجز والإهمال والتردي كلنا فاسدون .. كلنا فاسدون، لا أستثني أحدًا، حتى بالصمت العاجز الموافق قليل الحيلة".. هكذا صرخ الفنان أحمد زكي، في فيلم "ضد الحكومة"، الذي يُعد من أهم الأفلام التي ناقشت الفساد، وتدور أحداثه حول قصة محام فاسد وهو  يلعب بالقانون، ويستغل ضحايا حوادث الطرق، ليحصل من أسرهم على توكيلات تطلب تعويضات، يحصل عليها لنفسه، ثم يحدث تحول فى الأحداث، ويرفع قضية ضد الحكومة، وتتحول لقضية رأي عام، يطالب خلالها بمحاكمة الحكومة، باعتبارها المسئول الأول عن الفساد، الفيلم إنتاج عام 1992، وهو من بطولة،  لبلبة، عفاف شعيب، أبوبكر عزت، المنتصر بالله، أحمد خليل، ومن تأليف بشير الديك، وإخراج عاطف الطيب.

هي فوضى؟.. سؤال طرحه يوسف شاهين ليتخلص من الفساد

تناول فيلم "هي فوضى"  فسادًا من نوع آخر هو فساد رجال الشرطة من خلال شخصية أمين شرطة وهو خالد صالح، الذي  ادى الدور ببراعة شديدة، فهو فاسد يعذب المواطنين ويقمع المساجين، ويستولى على أموال الغلابة، الفيلم من إنتاج عام 2007، بطولة منة شلبي، هالة صدقي، يوسف الشريف، هالة فاخر، ومن تأليف ناصر عبد الرحمن، وإخراج خالد يوسف، ويوسف شاهين.

أنجلينا جولي في المصحة النفسية بسبب مواجهتها للفساد

أما للسينما الأمريكية لها نصيب في طرح الفساد ايضًا، وجاء ذلك من خلال فيلم "Changeling"، فتدور أحداثه حول احتجاز الشرطة لأم وحيدة في مصحة عقلية بسبب مواجهتها لفساد الشرطة في لوس أنجلوس، حيث إن الشرطة قامت بتبديل طفلها الذي ولدته بطفل جديد ليس بابنها ورغم تقديمها لجميع الأدلة التي تثبت أنه ليس طفلها كان مصيرها هو المصحة العقلي، الفيلم بطولة كلا من أنجلينا جولي، جون مالكوفيتش، ايمي رايان، جيفري دونوفان، إنتاج عام 2008.

"سينجا راجبوت" يكون وحدة عسكرية ليتخلص من الفساد

يروي الفيلم الهندي "gabbar is back" قصة شاب يدعى "سينجا راجبوت"، الذي  يكون وحدة عسكرية خاصة ويطلق عليها قوة محاربة الفساد، بهدف الخلاص من كبار الفاسدين في البلاد، وبالتزامن مع العمليات التي يقوم بها الفريق، تتزايد الضغوط على الشرطة والحكومة من أجل ملاحقة الرجل المسئول عن عمليات التصفية تلك، ويتم تكليف بالبير سينجا خصيصًا لهذه المهمة، الفيلم إنتاج عام 2015.

"نيمرال" يبحث عن الفاسد في "Madaari"

تبدأ أحداث الفيلم الهندي "Madaari"، عندما يخسر رجل يدعى "نيمرال كومار" عائلته بأكملها في حادث أليم ومدبر، سببها هو الفساد الحكومي وعلى إثر ما حدث، ويبدأ "نيمرال" في رحلة السعي للمسائلة و الأنتقام عن المسئول عن وقوع ما حدث ﻷسرته لكي ينال انتقامه، الفيلم من إنتاج عام 2016.

تعليقات Facebook تعليقات وشوشة



ads

ads




ads






وشوشة على فيسبوك




ads



ads