رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
الإشراف العام
أحمد الهواري
ads
ads

في آخر حوار قبل وفاتها.. رجاء الجداوي: لا استطيع نسيان زوجي.. وربنا يحفظنا من "كورونا"‎

رجاء الجداوي
رجاء الجداوي
عندما تستمع لصوتها تشعر بإنك تتحدث مع شخص تعرفه ويعرفك، لا يوجد مسافة بينكما، وهذا ما شعرت به أثناء حواري مع الفنانة رجاء الجداوي، فكانت حريصة على عدم إفصاح أي مشهد واحد من العمل كي يستمتع الجمهور به، وعندما وجهت لها سؤالا عن أصعب مشهد في مسلسل "لعبة النسيان"، رفضت الحديث، وحاولت استدراجها مرة آخرى، فقُلت لها السؤال بصيغة مُختلفة: هل ممكن نشاهد تحول في شخصيتك بالحلقات القادمة؟، قالت لي ضاحكة: "بلاش ذكاء، استحالة توقعيني في الكلام مش هحكي أي شيء عن العمل".

ومثلما كتبت في مقدمة حواري معها سأعود إلى كتابة ذات الجُملة مُجددًا: "وجودها في أي عمل فني يُضيف له، ويُعطيه مذاق خاص، وأي مشهد تظهر فيه يُشع منه السنوات التي أعطتها من عُمرها للفن"، بالفعل الدراما ستفتقدها بشدة.

ومن خلال السطور التالية سنتذكر معًا أخر حوار صحفي للفنانة الراحلة رجاء الجداوي، التي رحلت عن عالمنا صباح اليوم عن عمر يناهز 82 عامًا، بعد صراع مع فيروس "كورونا"، وتحدثت مع موقع "وشوشة" بتأثرعن زوجها الراحل حسن مختار، كما روت كيف كانت تحمي نفسها من الفيروس خلال أحداث تصوير مشاهدها في مسلسل "لعبة النسيان".

في البداية تحدثت رجاء الجداوي، عن ردود أفعال مسلسل "لعبة النسيان" الذي عُرض ضمن السباق الماضي، فقالت: منذ عرض الحلقة الأول والجمهور يسألني عن ماذا سيحدث في الحلقات القادمة، والحمد لله العمل محقق نسبة مشاهده عالية.

وعن أسباب نجاح مسلسل "لعبة النسيان"، فأكدت أن أول سبب هو الكتابة، قائلة: "تامر حبيب، كتب تفاصيل الأحداث بشكل رائع، ثم اداء كل فنان في العمل، بداية من دينا الشربيني، التي جسدت دورها بطريقة هائلة، ثم الرائع محمود قابيل، وداوود وعلي قاسم حتى الطفل الصغير يحيى كل المجموعة قدمت أدوارها بشكل رائع".

ثم تحدثت عن كواليس العمل مع الفنانة دينا الشربيني، التي تقدم بطولة المسلسل، قائلة": " كان هناك روح جميل جدًا، خاصة أن هناك صداقة تجمعني بدينا الشربيني، وأحمد داوود، بعد أن تعاونت معهم في مسلسل جراند أوتيل".
 
ومن وحي اسم مسلسل "لعبة النسيان" فوجهت لها سؤالا ما هو الشيء الذي لا تستطيع نسيانه، فقالت: "بالتأكيد في أشياء كثيرة يحاول الإنسان نسيانه ولا يستطيع، ويظل فاكرها طوال حياته دائمًا، لكن مثل ما حدث في العمل فقد القدرة على الذاكرة، وهذا شيء ثاني"، وتابعت بتأثير: "والشيء الذي لا استطيع نسيانه هو فقدان شخص عزيز عليّ، وهو زوجي مازال متواجد بداخلي".

أما عن المسلسل الذي كانت تتابعه في السباق الرمضاني الماضي، فقالت: " اتابع مسلسل "الإختيار"، ومتابعة شخصية أحمد المنسي، الذي يجسدها الجميل أمير كرارة، فلعب دوره حلو جدًا، فهذا العمل صحى في كل واحد فينا روح الوطنية، وأنا متأكدة أن في مثل شخصية "المنسي" كثير جدًا في الجيش المصري، ربنا يقويهم وينصرهم دائمًا، ويحميهم واللي استشهدوا منذ أيام هم في مكانه عليه عند ربنا الفراق بالتأكيد صعب، ربنا يصبر أهالي الشهداء".

ونختُم مع السؤال الأصعب، وهو كيف كانت تحمي نفسها من فيروس "كورونا" أثناء تصويرها مسلسل "لعبة النسيان"، والسؤال لم يكن صعبًا لكن حاليًا نقرأه بطريقة مُختلفة نظرًا لأنها توفيت أثر إصابتها بالفيروس، فقالت: "الجميع يرتدي الكمامة طوال الوقت، ونتركها عند التمثيل فقط، وهناك دكتور معنا دائمًا، ويعقموا المكان كله، وكل يوم يتم قياس حرارتنا، إذا هناك شخص درجة حرارته عاليه يذهب إلى بيته على الفور، وربنا يحفظنا من الفيروس لأن كان لا بد أن نستكمل التصوير في ظل هذه الظروف".