رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
رئيس التحرير
عمرو صحصاح
رئيس مجلس الإدارة
محمود إسماعيل
وشوشة
رئيس التحرير
عمرو صحصاح

قلبها اتكهرب.. نهاية حزينة للطفلة الشهيرة بـ "أنا عروسة"‎

وشوشة

"أنا عروسة".. من منا لا يتذكر الطفلة ذات الملامح الجميلة صاحبة جملة "أنا عروسة" في فيلم عائلة زيزي، الفنانة الراحلة إكرام عزو التي يحل اليوم ذكرى ميلادها، ونرصد خلال السطور التالية النهاية الحزينة التي حدثت لها حينما غادرت مرحلة الطفولة.

حياتها الفنية
بدأت إكرام عزو حياتها الفنية بالسينما ففي عام 1959 قدمت دور ابنة شادية في فيلم "المرأة المجهولة"، وفي نفس العام قدمت دورًا صغيرًا في فيلم "بين السماء والأرض".

وفي عام 1960 قدمها المخرج فطين عبد الوهاب في دور مؤثر في فيلمه "الفانوس السحري"، إلى أن قدمت انطلاقتها الفنية بفيلم "عائلة زيزي" على يد المخرج فطين عبد الوهاب أيضا ومن هنا عرفها الجميع وأصبحت صورتها توضع على مواقع التواصل الاجتماعي إلى الآن.

حياتها الاجتماعية
كبرت إكرام عزو وابتعدت عن الفن وتزوجت من طبيب الأطفال الدكتور سمير الصاوي وأنجبت ثلاثة أبناء وعاشت بدولة الإمارات وعملت كمدرسة.

مرضها ووفاتها
ولدت إكرام عزو عام 1951، ورحلت عن عالمنا في 13 يونيو 2001، عن عمر يناهز 45 عامًا، بسبب معاناتها مع مرض بالقلب حيث شخصت حالتها بزيادة الكهرباء بالقلب وتم إجراء جراحة خطيرة لها، ونصحوها الأطباء بالراحة التامة بعد العملية، إلا أنها صممت على أداء فريضة الحج بعد العملية بشهر، فتوفيت بعد أدائها للفريضة بشهرين.

كانت حياة فنية قصيرة جدا لكنها أثرت في الجمهور المصري بشكل كبير وظلت مؤثرة لأكثر من مرحلة.
تم نسخ الرابط