من نحن|خريطة الموقع|للاعلان
موقع الفن الأول في مصر
menuالرئيسية

فى عيد ميلادها.. هند صبري تتربع على عرش السينما بهذه الأفلام

الأربعاء 20/نوفمبر/2019 - 06:14 م
هند صبري
هند صبري
علياء أحمد
 
تمكنت النجمة هند صبري، من التربع على عرش قائمة أفضل فنانات الوطن العربي، وذلك لما تملكه من موهبة أشاد بها الجمهور و النقاد، و هذا لم يحدث من فراغ، فإذا ما نظرنا إلى ما قدمته منذ بداية مسيرتها الفنية نجد أنها استطاعت أن تقدم الكوميدي و التراجيدي و السيكو دراما، فلا يوجد شخصية قدمتها تشبه الآخري، ومن من الصعب أن تقدم دور أو عمل و يمر مرور الكرام، وأصبح وجود اسمها فى أى عمل يجعل المشاهد متيقن أنه سيري عملا يحترم عقلهم و يمتعهم، وببساطة هي خليط من الثقافة والجمال والموهبة والذكاء، و ذلك ما جعلها نموذجاً للمرأة العربية الناجحة، فالثقه التى اكتسبتها لم تقتصر على نطاق الوطن العربي فقط بل أصبحت على النطاق العالمي أيضاً.

و تحتفل اليوم، الأربعاء، النجمة هند صبري، بعيد ميلادها الأربعين، و بهذه المناسبة نرصد لكم أبرز الأعمال التى قدمتها فى السينما و الدراما التلفزيونية:

مذكرات مراهقة

كان أول ظهور لهند صبرى من خلال من خلال فيلم "صمت القصور"، الذى قدمت فيه دور الشابة عليا مغنية حامل، يطلب منها رفيقها الإجهاض، تعلم بعد ذلك بنبأ وفاة سيدها السابق الأمير علي، فتعود، لتعزية عائلته، فى القصر الذي نشأت فيه.

وكان هذا العمل بمثابة انطلاقة لها، و بعدما رأته المخرجة إيناس الدغيدي و أعجبت بها فدعتها إلى القاهرة وأسندت إليها دور البطولة في فيلم مذكرات مراهقة 2001، والذي يحكي قصة فتاة مراهقة مصرية من خلال مذكراتها، وهذا الدور هو الذي أعطاها شهرة واسعة في العالم العربي، ومن ثم لمع اسمها بتعدد مشاركاتها حتى أصبحت واحدة من أهم النجمات في السينما المصرية.

أحلى الأوقات

قدمت "هند" فى فيلم "أحلى الاوقات"، دور سيدة من الطبقة المتوسطه تدعي "يسرية"، و عبرت فى هذا الدور عن حال العديد من النساء، اللاتى فارقتهن الرومانسية بسبب مسئوليات الحياة الزوجية المليئة بالتحديات، فبعد أن كانت هديتها "بوكيه ورد" قبل الزواج تحول إلى "فرخة" بعد الزواج، لاعتقاد الزوج بأن تلك الهدايا الغرامية ولى زمانها.

عايزة أتجوز

جسدت خلال مسلسل "عايزه أتجوز" دور الدكتورة "علا عبد الصبور"، وهى صيدلانية ابنة أسرة متوسطة الحال ترغب في الزواج، وتسعى جاهدة للحاق بقطار الزواج قبل وصولها إلى سن الثلاثين من العمر، فضلا عن ضغوط عائلتها عليها لقبول أول عريس يطرق عليها الباب مما يعرضها للعديد من المواقف المضحكة، وتحكي طوال الوقت عن معاناتها مع الرجال الذين يتقدمون لخطبتها.

الجزيرة

و قدمت واحد من أهم أدورها فى فيلم "الجزيرة"، و هو شخصية "كريمة" الفتاة الصعيدي التي تقع فى حب "منصور" الذى جسده الفنان أحمد السقا ، على الرغم من الخلافات التى دارت بين العائلتين، وعلمها أنه يعمل فى تجارة المخدرات، لكن القدر أراد ألا يجتمعوا، و استطاعت هند خلال هذا العمل أن تجمع بين القوة و الضعف و الحب والكره، فعرضت كل هذهِ الأحاسيس المتناقضة ببراعة، بالإضافة إلى إتقانها اللهجة الصعيدية.

أسماء

أما فى فيلم "أسماء"، قدمت واحد من أجرأ الأدوار التى قدمتها، أحداث الفيلم شخصية فتاة تعاني من مرض نقص المناعة الإيدز وتقرر عدم الاستسلام له فتخوض حرب عنيفة ضده سواء بالسعي لعلاج نفسها أو بث الأمل في قلوب كل المصابين بهذا المرض اللعين، لتضع "هند" بهذا العمل المجتمع أمام مرآة الواقع و تغير نظرة المجتمع لأصحاب هذا المرض.

حلاوة الدنيا

وجسدت خلال أحدث المسلسل شخصية" أمينة" التي تعيش مع أمها وجدتها وأختها الصغرى وتكتشف قبيل موعد زواجها أنها مريضة باللوكيميا لتتغير في هذه اللحظة كل ما كانت ترتب له، وتبدأ في إعادة النظر في علاقتها بمن حولها، وبهذا العمل أعادت هند لأمل لمرضى السرطان.

الفيل الأزرق ٢

كان لشخصية "فريدة" التى جسدتها هند صبري، أثر كبير فى النجاح الباهر الذي حققه الفيلم، كما أنها ظهرت من خلاله بشكل مختلف تماماً عن أعمالها السابقة، فجسدت خلاله شخصية المريضة نفسية ببراعة، و نالت عليه إشادة من النقاد و الجمهور، وأكدت فى أكثر من لقاء لها أن هذا الدور أرهقها كثيراً و أنها كانت تعاني بسببه من الأرق، و بسبب الشكل المرعب الذى ظهرت به أثناء الفيلم أن كل طاقم العمل كان يخاف منها، و ذلك يدل على برعتها فى تقمص هذهِ الشخصية. 

تعليقات Facebook تعليقات وشوشة




ads


ads


ads






وشوشة على فيسبوك