من نحن|خريطة الموقع|للاعلان
موقع الفن الأول في مصر
menuالرئيسية

حوار/ أروي جودة: وافقت على "صانع الأحلام" لهذه الأسباب.. والموسم السينمائى مُبشر!

السبت 31/أغسطس/2019 - 06:26 م
أروي جودة
أروي جودة
إيناس رأفت
 
أروى جودة، فنانة موهوبة، استطاعت بفنها وموهبتها أن تثبت نفسها داخل مجال التمثيل، و خلال فترة قصيرة أصبح اسمها يضج داخل الوسط الفني لاتقانها التام فى أداء جميع الأدوار التي تعرض عليها، قدمت في فترة وجيزة عدة أعمال نالت رضاء متابعيها وجمهورها، كما برعت في مجال السينما وقدمت عدة أفلام نذكر منها العالمي، الوتر، الجزيرة 2، زى النهاردة، ومن الأعمال التي قدمتها مؤخرًا مسلسل " أهو ده إللي صار" مع الفنانة روبي ومحمد فراج ولاقت تفاعلا كبيرا عن دورها داخل المسلسل من قبل رواد السوشيال ميديا، وشاركت أيضّا في ماراثون رمضان الماضي بمسلسل صانع الأحلام مع الفنان السورى مكسيم خليل.

" وشوشة"، التقت الفنانة أروى جودة وأجرت معها الحوار التالى الذى كشفت من خلاله عن أعمالها المقبلة وتجربتها في "صانع الأحلام"، وكواليس فنية أخرى.   

نص الحوار: 

في البداية.. ماذا عن مشاركتك في مسلسل "صانع الأحلام"؟ 

أكان التواصل عن طريق شركة الإنتاج أبو ظبي ميديا ومن خلال هذه المكالمة تم الاتفاق علي أن هناك مسلسل مختلف وأننى مناسبة لهذا الدور لديهم كونى لأننى ممثلة سأستوعب نوع هذه التجربة في وجهة نظرهم، ومن خلال قراءتى للإسكريبت شعرت بأن الفكرة مختلفة وبها "رومانتك" ودراما وخيال علمى، فعلي الصعيد المهنى شعرت أننى مبسوطة لأننا نقوم بفتح اتجاه جديد في التمثيل ومن خلال ذك تم الاتفاق علي مشاركتى في المسلسل.  

كيف ترين تعاونك مع الفنان مكسيم خليل والتجربة السورية اللبنانية المصرية بشكل عام؟ 

في الحقيقية التجربة كانت أكثر من رائعة وخاصة أن أبو ظبي ميديا لديهم الجرأة الكافية لتبنى أفكار مختلفة عن الباقي، إضافة لأنهم يودون الانفراد بأعمال مميزة، كما أن تعاملي مع الفنان مكسيم خليل تعامل رائع في حد ذاته نظرًا لأن مكسيم من الممثلين الذين يضيفون لغيرهم من أدائه، ومكسيم يتمتع بأسلوب السهل الممتنع وهذا أصعب شئ كما إنه عند مشاهدتى للمسلسل من خلال التليفزيون شعرت أن النتيجة مبهرة حيث استطاع مكسيم أن يمسك الدور من أوله لآخره وتفاعله وردود أفعاله وجرأته بالتجربة، كما إننى استمتعت من خلال معايشتى التجربة وقدمتها وتعلمت من مكسيم بشكل عام فهو شخص يستحق النجاح بصراحة. 

وماذا عن دورك في صانع الأحلام؟ 

كنت أقوم بدور طبيبة نفسية مصرية تسافر من مصر إلي أبو ظبي من أجل الحصول على معلومات مهمة من دكتور يدعى "سامي عمران" والذى يقوم بدوره الفنان مكسيم خليل، من أجل أن تعطيها لجهة ما، كما شاهدها الجمهور، إضافة إلى أن أحداث مسلسل "صانع الأحلام"، تعد دراما عربية مشتركة ما بين لبنان وسوريا ومصر وكان يضم نخبة كبيرة من النجوم من جنسيات مختلفة، وكنت وقتها متحمسة لتلك التجربة لأنها تعد المرة الأولي لي فى المشاركة في عمل خارج مصر كما إننى اعتبرتها فرصة كبيرة لتبادل الثقافات والخبرات. 

ما السر وراء غيابك عن دراما رمضان المصري لهذا العام؟ 

في الحقيقة لأنه كان من الصعب علي تجسيد بطولة في لبنان وفي مصر كما إنه كان من الصعب في هذا الوقت أن أسافر بين البلدين، كما إنه بالفعل كان هناك عمل مصري تم عرضه علي في دراما رمضان الماضي وكنت أتمنى العمل به، ولكن بحكم أن العمل الأول تم عرضه علي مسبقًا وقمت بتوقيع عقده مما اضطرنى لرفض العمل المصرى، كما إننا سعينا لتنسيق ذلك، لكن المخرجين المنفذين رأوا أيضًا إنه من الصعب ذالك وغير منطقي نظرًا لأنه في الموسم الرمضانى يتم التصوير، وكان من الصعب علي تجسيد بطولتين في آن واحد والسفر بين البلدين.

عرض لك هذا العام مسلسل آهو ده اللي صار مع روبي.. كيف ترى هذا التجربة؟ 

سعيدة بعرض هذه التجربة وبنجاحها أيضًا وبردود الأفعال التي تلقيتها حول دورى في المسلسل خاصة من رواد مواقع السيوشيال ميديا، وكنت أجسد شخصية أصداف وهي فنانة استعراضية من الإسكندرية، وتحكي قصة حياتها منذ العشرينيات وحتي السبعينيات، وتتطور المراحل العمرية لتلك الفتاة في هذه الفترة كما أن أغلب المشاهد كانت تجمعني بالفنان محمد فراج وبشكل عام فأنا سعيدة بعرض هذه الشخصية وهذا النوع من الدراما.  

هل هناك دور معين تطمحين فى تقديمه الفترة المقبلة؟ 

في الحقيقة هذا السؤال لا يوجد لدى رد محدد عليه لأن ذلك يحجم من طموحى وأحلامى خاصة أن الممثل يحب أن يشارك في قصة حلوة وعمل مشترك جميل ومن خلال ذلك يختار الممثل أن يكون الكاركتر مختلفا عن الادوار التى قدمها مسبقًا ومن الممكن أن يكون ما أتمناه دور خارج خيالي، دور افاجأ وأنا أقوم بقراءته.  

مارايك في حال السينما حاليًا وخاصة أن هذا الموسم شهد نجاحا كبيرا؟ 

مبسوطة بشكل كبير بحال السينما حاليًا، كواليتى الأفلام التى يتم تقديمها حاليًا من قصص وتمثيل وإخراج وإقبال الجمهور علي السينما أيضا كان شيئا مبهرا للغاية، وهذا شئ مبشر لأن السينما منذ فترة كان الإقبال عليها غير كبير لظروف مختلفة، وأنا في غاية السعادة حاليًا نظرًا لأن السينما بدأت تسترد قوتها مرة آخرى، كما إننا نرى المخرجين والمؤلفين يتألقون بأعمال مختلفة لم نراها من قبل والمنتجين يتجرأوا لتقديم أشياء كنا نستبعد أن نقدمها أو نستصعبها، لكن هذا الموسم مختلف.

هل تابعت عمل درامى معين في رمضان الماضي؟ 

شاهدت مسلسل صانع الأحلام، وللأسف لم أتمكن من مشاهدة بعض الأعمال نظرًا لأننى كنت أقوم بتصوير مشاهدى في المسلسل، وعندما كان يتثنى لي فرصة كنت أتابع بعض الحلقات لبعض المسلسلات ولكن بشكل عام ماراثون رمضان هذا العام جديد ومختلف وقوى. 

في وجهة نظرك.. أيهما أفضل البطولة المطلقة أم الجماعية؟ 

أفضل القصة الحلوة أولًا والشخصية المختلفة فإذا كان الكاركتر مختلف وصغير أو بطولة، وأنا أفضل ذلك، وما يهمنى أن أترك البصمة داخل الأحداث بحيث المشاهد يكون فاكر دورك إيه، بالإضافة أن ما يفرض البطولة هو حجم القصة نفسها، مثال لو كنت تقدمين سردا تاريخيا لشخصية تاريخية فأعتقد أنه هنا وجب أن تكون البطولة فردية، أم إذا كانت شئ مشابه للفيل الأزرق يحتم عليك هذا الدور أن تكون البطولة جماعية، ولا يوجد بطل يقل أهمية عن دور الثانى من خلال ذلك يشعر المشاهد بالمتعة والممثل أيضا لأن الممثل يمثل أمام نجوم أمامه من خلال ذلك تكون المباراة ممتعة في حد ذاتها وهذا ما نراه في هوليود وبليود أيضا وغيرهم فكل مكان أمامك ممثلين شاطرين، كل ما كان مستوى الإبداع أكبر وأكثر، كما أن البطولة المطلقة قد تكون قصة وليس من المفترض أن يحصر الممثل نفسه في اتجاه واحد إذا كان مستمتعا بفكرة التمثيل نفسها.  

من من الفنانين تطمحين بالوقوف أمامه؟ 

هناك العديد من الفنانين الذين أتمنى الوقوف أمامهم، ومنهم الأستاذ محمود حميدة، والدكتور يحيي الفخرانى والزعيم عادل إمام وكريم عبد العزيز، وهناك أشخاص أتمنى أن أكرر التجربة معهم مثل الفنان أحمد السقا ومحمد رمضان لم أعمل معه ولكن ليس لدى مانع أن أقدم عمل معه، كما أن هناك أشخاصا كثيرين أتمنى العمل معهم. 

ما موقفك من دراما 2020 حتى الان؟ 

أقوم بقراءة الورق ولكن لم نبدأ الحديث في تحديد الموقف في المشاركة بماراثون رمضان المقبل، ولكن هناك أوراق معروضة علي حاليًا من 60 حلقة أو 120 حلقة أو 90 حلقة خارج دراما رمضان، ولكن دراما رمضان لم يتم تقديم أعمال لها حتى الآن نظرًا لأن الموسم انتهى منذ قرابة 3 أشهر.  

هل لك أعمال سينمائية فى الفترة المقبلة؟ 

أقوم حاليًا بقراءة عدة أوراق معروضة علي، ومن المحتمل أن أشارك في فيلم جديد لا أستطيع أن أفصح عنه حاليًا حتى يتم التعاقد بشكل صحيح وأقوم بتوقيع العمل أولًا وبعد ذلك سأقوم بالإعلان عن تفاصيله.
تعليقات Facebook تعليقات وشوشة



ads

ads




ads






وشوشة على فيسبوك




ads



ads