من نحن|خريطة الموقع|للاعلان
موقع الفن الأول في مصر
menuالرئيسية

آخر أفلام "السندريلا".. ميرنا وليد تروي كواليس فيلم "الراعي والنساء"‎

السبت 22/يونيو/2019 - 11:19 ص
وشوشة
هايدي عبد الرافع
 
"سندريلا  الشاشة العربية".. حينما نكُتب هذا اللقب تلقائيًا تعرف عن من نتحدث، هي فنانة لا يختلف على موهبتها أحد، طاقة تمثيلية كبيرة عندما تلعب الكوميدي تضحك من كل قلبك، وفي التراجيدى تبكي معها بشدة،  بالتأكيد تلك الكلمات عن سعاد حسني، التي حلت ذكرى وفاتها أمس الجمعة فى 21 يونيو عام 2001، لذلك نكشف لكم من خلال السطور التالية تفاصيل تعرفها لأول مرة عن آخر أفلامها وهو "الراعي والنساء".

وفي هذا السياق، تحدثت الفنانة ميرنا وليد، لـ"وشوشة" عن كواليس فيلم "الراعي والنساء" الذى جسدت فيه دور ابنتها.

أكدت "ميرنا" أن سعاد حسني، كانت طوال كواليس العمل هادئة جدا، لكن في العرض الخاص للفيلم االذي تم افتتاحه في سينما ميامي كانت في حالة حزينة من تعليقات الجمهور حول زيادة وزنها.

أما عن ما ظهر في مسلسل السندريلا والذي يروي السيرة الذاتية حول سعاد حسني، حول إنها كانت تغضب من الماكيير ومن شكلها،  أوضحت ميرنا أن هذا الشيء ليس صحيحا لأنها كان معها فريق العمل الخاص بها.

وكشفت "ميرنا" أن سعاد حسني، كانت تحب تكون لحالها ولا تتحدث كثيرا، لكن بالرغم من ذلك كانت تريدني بجوارها طوال الفيلم، وأنا كنت الطفلة الوحيدة التى كانت تترك الجميع وتكون معي، وقالت لي الكثير من النصائح.

واستكملت "ميرنا" حديثها مؤكدة أن من بين النصائح التي قالتها لها، في مشهد ضمن أحداث فيلم "الراعي والنساء" كان من المفترض أن تبكي وهي تحتضن سعاد حسني، موضحة، أن "السندريلا" قالت لها، لا بد أن تظهري وجهك لكي يرى المشاهد تعبيرات وجهك.

واختتمت ميرنا وليد حديثها عن "السندريلا" سعاد حسني، قائلة: "سعاد حسني، إنسانة طيبة جدًا وتحب تساعد الجميع، وأنا محظوظة أنني مثلت أمامها في آخر أفلامها وهو أول عمل لي الراعي والنساء".

تعليقات Facebook تعليقات وشوشة



ads

ads


ads


ads






وشوشة على فيسبوك




ads



ads