من نحن|خريطة الموقع|للاعلان
موقع الفن الأول في مصر
menuالرئيسية

حوار│سيمون: ردود الأفعال على دورى بـ"قيد عائلى" مفاجأة!.. وشخصية أمانى ليست ضعيفة

السبت 27/أبريل/2019 - 06:09 م
سيمون
سيمون
أميرة عزالدين
 

تشغلنى «البطولة المطلقة».. ولكن حب واحترام الجمهور أهم


الكواليس المسلسل ممتلئة بالطاقة الايجابية والسعادة وتجمعنا روح المحبة والصداقة


احضر لألبوم جديد.. ولن أعود إلى خشبة المسرح إلا في هذه الحالة

 

فنانة شاملة تجمع بين عذوبة الصوت وبراعة التمثيل، ورغم أنها بدأت حياتها الفنية من خلال الغناء؛ إلا أنها قدمت أدواراً عديدة أظهرت من خلالها طاقات إبداعية مختلفة ومتجددة، وكان آخرها مسلسل "قيد عائلى" والذى يُعرض حالياً على شاشة dmc، إنها الفنانة سيمون، التى استطاعت من خلال دور "أماني" أن تحقق المعادلة الصعبة لأى الفنان وظهرت بالحجاب ودون أياً من مستحضرات التجميل، لتدخل قلوب المشاهدين وتصبح ترند على مواقع التواصل الاجتماعى.. وكان لـ"وشوشة" هذا الحوار معها الذى كشفت فيه عن تفاصيل وكواليس تلك الشخصية.. وإلى نص الحوار:

 

بداية.. كيف كانت ردود الأفعال شخصية أمانى فى "قيد عائلى"؟

تعلق الجمهور بشكل كبير بهذا الدور رغم أن الشخصية ليست من الخطوط الرئيسية للعمل ولكنها تركت بصمة واضحة، فلم أكن أتوقع كل هذا النجاح، وفى الحلقة التى لا أظهر بها أجد الجمهور يتسائل على مواقع التواصل الاجتماعى فى تشوق لغيابى، كما تلقيت تلقيت العديد من المكالمات الهاتفيه من كبار النجوم ومنهم الفنانة القديرة نبيلة عبيد، التى أعتبر اتصالها بمثابة شرف وشهادة فخر لي، كذلك الفنان أمير كرارة والفنان طارق لطفي وغيرهم الكثير من المشاركين معى فى المسلسل وخارجه.

 

وإلى أى مدى انتهيتى من تصوير مشاهدك به؟

لم أنتهى من تصوير مشاهدي على الرغم من عرض المسلسل، الأمر الذى يجعل التصوير أكثر صعوبة وإرهاق، وكنت أفضل أن يكون العمل قد أنتهى تصويره قبل العرض حتى يتيح الوقت الكافي للعمل بدون أى ضغوطات وصراع مع الوقت.

 

وما الذى جذبك لهذه الشخصية؟

منذ فترة طويلة وأخذت عهد مع نفسى على تجسيد أدوار تحمل "رسائل إيجابية"، واختارت معالجة الانماط السيئة فى المجتمع بشكل مباشر، وفى هذا العمل أردت تصحيح المفاهيم الخاطئة عن الحجاب وتوصيل رسالة ايجابية عن التسامح والصبر والتوكل على الله فى نصرة الحق.

 

من صاحب فكرة ظهورك بالحجاب؟

كان من المفترض في البداية أن تكون الشخصية غير محجبة، إلا أنه عقب عقد جلسات عمل مع المخرج تامر حمزة قبل التصوير وبعد التشاور ووجدناه مناسباً للشخصية ويضيف لها مزيداً من المصداقية، كما أنه أقرب إلي الواقع والخروج عن المتعارف عليه فى الدراما لمثل تلك الشخصية، وعملت على اختيار الملابس البسيطة والألوان المتناسقة الهادئة، وعدم وضع أى مكياج، وظهور الشخصية بشكل يقبله كل المصريين فى كل الطوائف الدينية وعدم استخدام أى مصطلح خارج مثل "يالهوى، وينهار أسود" وغيرهم.

وبالحديث عن الحجاب كان هناك موقف طريف مع الفنان صلاح عبد الله، داخل كواليس العمل، حيث أتي وألقي السلام على الفنانين بوسى و عزت العلايلي، وكنت أجلس بجوارهم وقال لي "أزيك يا بنتى"، ولم يعرفني  بملابس الشخصية وتابع حديثه، وتفاجئ انني سيمون، ليقول لي "برافوا جدًا" ما جعلني راضية عن المجهود المبذول فى التحضير للشخصية.

 

برأيك هل شخصية أمانى ضعيفة؟

على العكس، فهى شخصية قوية لدرجة التسامح، فسليط اللسان دائماً ما يكون ضعيف الحُجة والإيمان، ولكنها تتوكل على خالقها فى تصرفتها وكل ما يشغلها تربية أبنائها وأن يعوضها الله بهم عما تفعله حماتها بها.

 

وكيف كانت أجواء الكواليس والعمل مع "فنون مصر" للمرة الثانية؟

الكواليس ممتلئة بالطاقة الايجابية والسعادة فيما بيننا، وتجمعنا روح المحبة والصداقة، ففى أحد المشاهد تظهر ميرهان حسين "سمر"، وهى تتشاجر معى ولكننا خلف الكواليس تجمعنا صداقة حميمة، أما عن فنون مصر ما تبذل قصارى جهدها لخروج العمل بشكل ناجح، كما أنها تمنح الفرصة للوجه الشابة كى يصنعوا تاريخاً فى ظل وجود عمل يجمع عمالقة الفن.

 

هل تشغلك البطولة المطلقة؟

بالطبع، ولكن ما يهمنى أكثر هو حب الجمهور، وأن يحترم فنى وما أقدمه، حتى وإن كانت الأعمال الفنية التى أقدمها قليلة ولكنها مؤثرة فى وجدان الجمهور ومترسخة فى ذاكرتهم.

 

ظهرتِ منذ أيام من خلال مقطع فيديو تغنين فيه "صباح مصرى أصيل" وخطف الأنظار بعذوبة صوتك.. حدثينا عنه؟

لقد كان بمحض الصدفة عندما كنت أصبح على إحدى صديقاتى من خلال مقطع صوتى أدندن به، فقامت بتركيبه على عدد من الصور الخاصة بى، ولم أكن أتوقع أن يُلقى هذا الصدى والنجاح.

 

وما مدى علاقتك بالسوشيال ميديا؟

علاقتى قوية جداً، وأحب أن اتفاعل مع الجمهور بنفسى وأحرص على ذلك دون وجود أى أدمن، بالاضافة إلى متابعة جميع تعليقاتهم على منصات التواصل الاجتماعى المختلفة وأرد عليها.

 

أيهم أقرب لقلبك الغناء أم التمثيل؟

الغناء موهبتى ومهنتى منذ سنوات طويلة، وهو ما جلب لى التمثيل والشهرة بعد أول ألبوم قمت بطرحه، وبصفة عامة فاننى أحب التواصل الإنسانى مع الجمهور، وهذا ما يُميز الفن من خلال جميع المجالاته سواء الغناء أو التمثيل.

 

تحضرين لألبوم غنائى جديد.. ماذا عنه؟

بالفعل احضر لألبوم جديد، وانتهيت من تسجيله وبصدد طرحه قريباً، ولكن ننتظر التصاريح اللازمة لحمايته من "القرصنة الالكترونية".

 

يشهد المسرح عودة قوية.. ألا تفكرين في العودة من الجديد؟

إذا وجدت العمل المسرحي الذى يُعلي من شأني ويحترم عقلية المشاهد ويترك بصمة وأثر فربما أفكر فى العودة، فأنا قدمت 3 مسرحيات من ضمن الأعمال الأهم في تاريخ المسرح ومازال الجمهور يتذكرها حتى الآن، وهم "كارمن"، و"سكة السلامة"، و"لعبة الست"، لذا من الصعب تقديم عمل يقل عن هذا المستوى.
تعليقات Facebook تعليقات وشوشة

ads


ads

ads




ads






وشوشة على فيسبوك




ads



ads