من نحن|خريطة الموقع|للاعلان
موقع الفن الأول في مصر
menuالرئيسية

حوار| نرمين شريف: مفيش نفسنة في "كلام بنات".. وهذه رسالتى للفنانين!

السبت 23/فبراير/2019 - 10:01 م
نرمين شريف
نرمين شريف
أميرة عبد الهادي
 
ملامح شقراء هادئة، وجه ملائكي راقي، ثقافة، لباقة وأسلوب هاديء رصين، تلك المواصفات كانت بوابة عبورها إلى عالم الإعلام، التي سرعان ما أثبتت جدارتها فيه وأصبحت من المذيعات اللامعات على الشاشة.

بدأت حياتها الإعلامية من خلال عدة قنوات كان أولها مع "راديو Art" ثم انتقلت لـ"Art طرب" وقناة مودرن، وروتانا كافيه، حتى استقرت فى محطتها الحالية قناة "Ten".

ترى أن الواسطة ليست شرطا لدخول عالم الإعلام كما يدعي البعض، حيث أكدت أنها دخلت المجال الإعلامي من خلال قناة "التحرير" التي أصبحت فيما بعد قناة "Ten"، بدون واسطة، وإدارة القناة هي من طلبت منها اختيار نوعية البرنامج الذي ترغب في تقديمه.

كان لـ"وشوشة" هذا الحوار مع الإعلامية نرمين شريف.. وإليكم نص الحوار: 

من هي الإعلامية نرمين شريف؟

أنا نرمين شريف، تخرجت فى كلية الأداب، قسم إعلام، وأبلغ من العمر 37 عاما، كنت أحلم بالالتحاق بكلية الإعلام جامعة القاهرة، ولكن مع الأسف مجموعي في الثانوية العامة حال دون تحقيق هذا الحلم، والتحقت بجامعة عين شمس، وأثناء الدراسة، كنت أتدرب في إحدى الصحف القومية لكنني لم أجد نفسي في هذا المجال.

لماذا تركتِ برنامج "صباح الورد" بعد تقديمه لسنوات طويلة؟

في الحقيقة، لا أعلم حتى الاَن لماذا تركته؟، ولكن ما حدث أن محمد بسيوني مدير البرامج في القناة أخبرني في التليفون نهاية رمضان الماضي، أنني سوف أنتقل لبرنامج "عسل أبيض" بعد العيد مباشرة، وشعرت حينها بالحزن الشديد، لأنني كنت أعتبر برنامج "صباح الورد" ابني الذي ربيته على يدي، وبالفعل قدمت برنامج "عسل أبيض" الذي تغير اسمه إلى "كلام بنات".

وما سر تغيير اسم البرنامج من "عسل أبيض" إلى "كلام بنات"؟ 

"والله أنا كنت بحب اسم عسل أبيض جدًا، وبحب البرامج الاجتماعية"، ولكن الإدارة أبلغتني أن هناك أكثر من مذيعة قدمت البرنامج من قبل، ويرغبن في تحديث البرنامج وتقديمه بشكل جديد.

هل لعبت الواسطة دورا في حياة الإعلامية نرمين شريف؟

إطلاقًا.. "والله العظيم مش مجرد كلام أنا دخلت قناة التحرير في 2011 قبل تغيير اسمها لـ"تن" بدون أي واسطة، واستقبلني حينها سليمان عامر مدير القناة، وسألني: تحبي تعملي برنامج إيه؟.. وكنت وقتها متبهدلة في المحاكم بسبب تجربة شخصية، وكان نفسي أقدم برنامج اجتماعي يخص الستات، وأنقل تجربتي الشخصية وما عانيته عن طريق البرنامج لتوعيتهم، واقتنع فعلا بالموضوع، ولكن لظروف ما قدمت برنامج فني،ومن 2011 حتى هذا اليوم لم أحتاج إلى واسطة على الإطلاق.    

لمن تديني بالفضل فيما وصلتي له حتى الاَن؟

أدين بالفضل في حياتي لرجل الأعمال وليد دعبس الذي كان يمتلك قناة "مودرن"، لأنه من اختارني لتقديم برنامج فني على نفس القناة، وكنت حينها ما زلت مراسلة وهو من وقف بجانبي وشجعني، والدكتور عماد جاد رئيس مجلس إدارة قناة "Ten" سابقًا، الذي أعتبره في مكانة والدي.  

هل فكرتي في تقديم برنامج إذاعي ؟

كانت هناك تجربة بالفعل في إذاعة شعبي إف إم، وكنت سأقدم برنامج فني شعبي باسم "المولد" ولكن مع الآسف تغيرت الإدارة ورؤساء المحطة، ولم أوفق في تقديم البرنامج وخروجه للنور.

ما رأيك في تقديم البرامج الجماعية؟.. وأيهما تفضلين تقديم برنامج بمفردك أم برنامج جماعي؟

من الطبيعي عندما يقدم المذيع برنامج بمفرده يستطيع وضع بصمته، ولكن الميزة في البرامج الجماعية هي اكتساب الخبرات ممن يقدمون معي البرنامج، ولكن مع الآسف هناك ما يطلق عليه في مجالنا الإعلامي "النفسنة" التي يعانيها أغلب الوسط، ولكن أحب أن أؤكد أن في برنامج "كلام بنات" لا يوجد بيننا أي نوع من أنواع النفسنة أو الغيرة و الحقد بل على العكس دائمًا نقدم الدعم والمساعدة لبعضنا البعض، وهذا يعتبر البرنامج الوحيد الذي أعمل به ولا يوجد فيه نفسنة. 

حالة من الغموض تسود الوسط الإعلامي حاليًا بسبب غلق قنوات وظهور أخرى جديدة، واختفاء بعض الوجوه الإعلامية.. كيف تفسرين تلك الظاهرة؟  

في الحقيقة لا أفهم ما يحدث في الوسط الإعلامي حاليًا، كل ما أراه أن هناك شركة ما تستحوذ على أغلب القنوات الفضائية، وأتساءل هل هذا في صالح الإعلام أم ضده، لكنني لا أعلم ولا أفهم ما يحدث!.

هل تفكرين في خوض مجال التمثيل؟

نعم فكرت، فأنا شاركت من قبل في فيلم "عمر وسلمى" الجزء الثاني، وشاركت بشخصيتي كمذيعة في مسلسل "عروسة يا هوو" مع إدوارد، ولكن العمل في مجال التمثيل صعب ومجهد للغاية، ولكن مجال التمثيل يدعم مجال التقديم التليفزيوني، ولكن من المستحيل أن أترك المجال الإعلامي مهما حدث، وهناك بالفعل تجربة جديدة أقوم بدراستها حاليًا وهي المشاركة ببطولة ثانية في فيلم جديد، لم أقرأ ورقه حتى الاَن،

وما هي نوعية الأدوار التي تفضلين تقديمها ؟ 

أفضل نوعية الأدوار الشريرة، لأنني في الواقع شخصية رومانسية جدًا، وأريد تقديم ما هو عكس شخصيتي.

ما رأيك في تقديم الفنانين للبرامج؟

أجابت ضاحكة: "سيبونا في حالنا" لأن مجال التمثيل واسع وكبير، أما مجال تقديم البرامج أصبح محدود للغاية وهناك قنوات تم إغلاقها وأصبح محدود بشكل أكبر ولا يتسع للمذيعين العاملين بمجال الإعلام.

وما أكثر فنان لفت نظرك في تقديم البرامج ؟

غادة عادل بحبها جدًا ودمها خفيف ولايقة في تقديم هذه النوعية من البرامج، ورزان مغربي رغم إنها في الأساس مذيعة لكن بحبها جدا، وعلى المستوى الإعلامي أحب كابتن أحمد شوبير بشكل لا يوصف وأشعر أنه مدرسة.  

ماذا عن حياتك الشخصية؟

"عندي يوسف 15 سنة ومطلع عيني لأن ده سن المراهقة وهو سن متعب جدًا، وده الحسنة الوحيدة اللي طلعت بها من الجواز". 



تعليقات Facebook تعليقات وشوشة

ads


ads

ads




ads






وشوشة على فيسبوك




ads



ads