من نحن|خريطة الموقع|للاعلان
موقع الفن الأول في مصر
menuالرئيسية

حوار│فارس منجى: دخولى التمثيل جاء صدفة.. وهذه أكثر الصعوبات التى واجهتنى!

الأحد 10/فبراير/2019 - 12:08 ص
فارس منجى
فارس منجى
أميرة عزالدين
 
المخرج الهولندى ديفيد فيربك هو «الأب الروحى» لى 
أتمنى تقديم أعمال مصرية تصل للعالمية.. والمشاركة فى الموسم الرمضانى المقبل
هو ممثل مصري عرف طريقه للعالمية قبل 8 سنوات بعد سفره إلى كرواتيا.. وهناك حقق نجاحات كبيرة في الدراما والسينما العالمية.. واشترك بأعماله وأدواره في 12 مهرجان عالمي على رأسهم فينيسيا وشيكاغو، هو الفنان المصرى الكرواتى فارس منجى، والذي أشتهر في أوروبا بزعيم المافيا بعد دوره المثير في المسلسل الأمريكي الإنجليزي Mcmafia، وبعد أن أدى فيه دور زعيم مافيا روسي، كما شارك بعدة أعمال عالمية.. وكان لـ «وشوشة» هذا الحوار معه، والذى كشف فيه عن سر بداياته الفنية من الخارج وليس بمصر، والصعوبات التى واجهته، وعن أهم أعماله التى شارك بها وتفاصيل آخرى كثيرة فى الحوار التالى:

كيف كانت بدايتك فى عالم التمثيل؟
دخولى فى مجال التمثيل وعالم الفن جاء بمحض الصدفة، فقد كنت أعمل فى شرم الشيخ، وبعد قيام الثورة وتغير أحوال البلد وتأثر السياحة، لم يكن أمامى سوى السفر للخارج وخاصة دولة كرواتيا، لأننى قمت بزيارتها مرات عديدة أثنا عملى بشرم الشيخ، وهناك وجدت إعلاناً لممثلين عرب للقيام بأحد الأدوار، فقمت بالتقديم لمكتب الكاستينج ولم أكن أعلم إذا كان سيتم قبولى أم لا، وبالفعل شاركت به.

وهل واجهتك صعوبات؟
نعم، وكان أكثرها اللغة الكرواتية وكنت أجد صعوبة للغاية فى التعامل بها فى بادىء الأمر، ولكن ما ساعدنى هو قربها من اللغة الروسية لأننى كنت أتحدث بها إلى جانب الانجليزية والايطالية عندما كنت أعمل فى شرم الشيخ.

وماذا عن تفاصيل أولى تجاربك الفنية ؟
كنت سعيد جداً، وكانت أولى تجاربى من خلال مسلسل "لارا" الكرواتى، وكنت أجسد شخصية بائع فى بازار ، حيث كانوا بحاجة لشخصية البائعين فى المغرب، وما ساعدنى على هذا الدور هو هيئتى التى تُشبه المغاربة إلى حد كبير، وكان المسلسل يتضمن 40 حلقة، وكان سبباً فى ترشيحى لعدد من الأعمال بعدها.

وكم عدد الأعمال التى شاركت بها بالخارج؟
أربعة أعمال ما بين الدراما والسينما والمسرح، وهم مسلسل "لارا" الكرواتى، والمسلسل العالمى ماك مافيا "" McMafia وكنت أقدم من خلاله شخصية زعيم مافيا روسى وهو تعاون أمريكى إنجليزى، بالإضافة إلى فيلم "Full contact" مع الفنان العالمي جرجورد والمخرج ديفيد فيربك، والذى حقق نجاحاً كبيراً، ومسرحية الفرعون القيصر والتى كانت تتناول جبروت وقوة الفراعنة، حيث كنت أجسد فرداً من التابعين للملك.

وما أقرب هذه الأعمال إليك.. ولماذا؟
فيلم "Full contact"، حيث شارك بأكثر من 12 مهرجان حول العالم من بينهم فينيسيا وشيكاغو وشينغهاي.

وهل كان هناك من يدعمك أم كنت تحاول أن ترسم طريق النجاح بمفردك؟
فى الحقيقة فإن المخرج الهولندى ديفيد فيربك، كان من أكثر الداعمين لى ومؤمن بموهبتى فكان بمثابة "الأب الروحى" لى بالخارج، ودائمًا ما ينصحنى عند إختيارى لأى عمل جديد.

من خلال تجربتك العالمية.. ما الفرق بين التمثيل فى مصر والخارج؟
نحن نمتلك مواهب حقيقية ونستطيع النجاح بشكل سريع، على عكس ما وجدته فى الخارج فكانوا يندهشون من موهبتى وحضورى أمام الكاميرا رغم عدم خضوعى للتدريب أو الدراسة من قبل، ولكنى أرى أن المشكلة الأكبر فى مصر هى عدم التخصص وإحترام المواعيد، فهنا كل شخص يزعم فهمه للأمور كلها ما يجعله يشتت انتباهه فى كل شىء، فتكون المحصلة النهائية لا شىء.

وما الذى تتمنى تقديمه لمصر؟
أتمنى أن ننهض بالفن المصرى للعالمية وأن يتم ترجمة الأعمال إلى كل لغات العالم.

وأخيراً.. هل تفكر فى العودة لمصر بعد وصولك للعالمية؟
بالطبع، أتمنى أن أشارك بأعمال داخل بلدى وأقوم بترجمتها وتسويقها بالخارج، فأنا أحزن عندما أرى الأعمال التركية يتم دبلجتها وترجمتها لتوزيعها بجميع دول العالم ولا يحدث مع الأعمال المصرية، وأتمنى أن أشارك فى الموسم الرمضانى المقبل، وأن أقدم عملاً سينمائياً عن الفراعنة لأنهم تاريخ مصر.
تعليقات Facebook تعليقات وشوشة



ads

ads




ads






وشوشة على فيسبوك




ads



ads