washwasha.org - one tag
من نحن|خريطة الموقع|للاعلان
موقع الفن الأول في مصر
menuالرئيسية

حوار | آيتن عامر: أنا ضد النجم الأوحد.. و"بيكيا" ظُلم في عيد الأضحى

الأربعاء 12/سبتمبر/2018 - 08:40 م
آيتن عامر
آيتن عامر
لوجين سامح
 

شعرت بالحزن عندما علمت بإزالة "بيكيا" من بعض السينمات

السينما دورها أن تتصدى لجميع القضايا.. والعمل الجيد بإمكانه أن يُقدم بأي مكان

تعيش حالة من الإنتعاش الفني، كما أنها تسير بخطوات متوازنة ما بين السينما والدراما، عُرفت بتنوع أدوارها، فتارةً نراها في دور الفتاة الجدعة في "بيكيا"، وتارةً نراها في دور الفتاة الكوميدية المرحة في "خفة يد"، فملامحها الهادئة جعلتها تتواجد في أدوار محددة كالفتاة الجدعة والمحبوبة، ولكنها أستطاعت أن تكسر جميع هذه القيود وتطل علينا بمسلسل "أيوب" في رمضان الماضي، التي أثبتت فيه وبجدارة أنها قادرة على تقديم جميع نوعيات الأدوار من التراجيدي إلى الكوميدي، وأخيرًا نراها تُبدع من جديد بدور هيام في فيلم "بيكيا" الذي عُرض في سباق عيد الأضحى، إنها الفنانة المتألقة آيتن عامر، ألتقى بها "وشوشة" لتحدثنا عن فيلم "بيكيا"، ومسلسليها "خفة يد" و"أيوب" وعن أعمالها القادمة، وإليكم نص الحوار...

في البداية.. ما الذي شجعكِ على قبول فيلم "بيكيا"؟

شجعني على قبول الفيلم هو موضوعه، فموضوع الفيلم جديد ومختلف، وأعتقد أن هذا الموضوع لم تتناوله السينما المصرية من قبل، فهو يدور حول مافيا تجارة العقاقير والتحكم في الأسعار والمادة الفعالة، وما يفعله الطبيب لكي يتصدى لهذه العصابة، فأعتقد أن هذه القضية متواجدة بشكل كبير في المجتمع حاليًا، كما أن السينما دورها أن تتصدى لجميع القضايا التي تواجه المجتمع وتسلط الضوء عليها.

ما تفاصيل دورك؟ وهل كانت لكي إستعدادات خاصة قبل بدء التصوير؟

أُجسد شخصية تدعى هيام تقع في حب الفنان محمد رجب، وذلك بعد أن تقابله في ظروف مفاجئة وتساعده في إستكمال رسالته، وذلك بعد أن يتم سرقة أبحاثه العلمية، وبالطبع كان لدي إستعدادات، قمنا بعقد جلسات عمل مع المخرج محمد حمدي وذلك للإتفاق على تفاصيل الشخصية وطريقتها في الكلام والحركات، وتحديد البناء الخاص للشخصية وملابسها لأنها فتاة شعبية، وقد قمنا بالتصوير في 4 أسابيع فقط.

وما سر تعاونك الدائم مع المخرج محمد حمدي؟

محمد حمدي مخرج رائع، ودائمًا ما تكون كواليس العمل بيننا هادئة وتتسم بالطاقة الإيجابية، ولا نستغرق وقتًا كبيرًا في التصوير، فهو ليس من نوعية المخرجين الذين يصورون المشهد أكثر من مرة، بالإضافة إلى أن السيناريو كان مكتوب بشكل رائع، والقصة كما تحدثت أنها جديدة ومختلفة.

كيف كانت كواليس العمل مع الفنان محمد رجب؟ خاصةً أنه ثاني عمل يجمعكم بعد "سالم أبو أخته"؟

الكواليس مع محمد رجب رائعة، ودائمًا ما تكون خفيفة وتتسم بالطاقة الإيجابية والشغف لإستكمال العمل، فهو شخص رائع ويحب الإلتزام في العمل وإلتزام جميع فريق العمل بالمواعيد، ودائمًا أشعر براحة شديدة في العمل معه، وخاصةً بعد نجاح فيلم "سالم أبو أخته".

ما الإختلاف بين دورك في بيكيا وأدوارك الشعبية السابقة؟

قدمت العديد من الأدوار الشعبية، ولكن دوري في فيلم بيكيا جديد، لأنني لم يسبق لي تقديم دور بائعة روبابيكيا، وهذا ما شجعني على قبول الدور، وكل عمل أقوم فيه بدور فتاة شعبية، فهو دائمًا يكون مختلف عن الأدوار السابقة، فمن الضروري أن يوجد إختلاف له شكلاً وموضوعاً.

وما أوجه التشابه بين آيتن عامر وهيام في "بيكيا"؟

يوجد جوانب عديدة متشابهة بيني وبينها، تكمن في الجدعنة، والإعتماد على النفس، كما أنها تقف بجانب كل من يحتاجها، ولا تتأخر على أي شخص يطلب منها مساعدة، لذلك كان الدور قريب إلى قلبي لأنه يشبهني في صفات عديدة.

ما شعورك عندما علمتي أن الفيلم تم إزالته من عددًا ما من السينمات؟

شعرت بالحزن كثيرًا عندما علمت أن الفيلم تم إزالته من عددًا كبيرًا من السينمات، وكنت اتمنى أن يظل متواجد في السينمات، والجمهور يشاهده ويحكم عليه بشكل صحيح، فالفيلم تعرض للظلم بسبب هذا الأمر، ولكن دائمًا تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن.

كيف رأيتي المنافسة بين أفلام عيد الأضحى خاصةً بعد الصراعات التي حدثت على الإيرادات؟

المنافسة في عيد الأضحى كانت قوية وظالمة بشكل مؤسف، لأنه يحتوي على العديد من الأفلام والنجوم الكبار، مما يجعل الجمهور مشتت بين الأفلام ولا يستطيع أن يقرر مشاهدة فيلم محدد، وأعتقد أن فيلم بيكيا إذا تم طرحه خارج سباق عيد الأضحى، فكان سيحقق إيرادات أعلى، وسيكون أفضل كثيرًا.

شاركتي في السباق الرمضاني بمسلسلين.. فهل ترين أنه شيء مرهق للفنان؟ وكيف تغلبتي على ذلك؟

لا لم يكن مرهقًا بالنسبة لي، وذلك لآن المسلسلين لم يتم تصويرهم في نفس الوقت، فمسلسل "خفة يد"، أنتهيت من تصويره في شهر ١١، أما مسلسل "أيوب"، فقد بدأت في تصويره في شهر ٢، فكان هناك وقت للفصل بين العملين فلم أشعر بإرهاق، ولكن في هذا الوقت قمت بتصوير فيلم علي بابا وخلاويص.

وماذا عن رجع الصدى للمسلسلين هل أرضاكي؟

المسلسلين كان رجع الصدى عليهم أكثر من رائع، وكانت ردود أفعال الجمهور إيجابية على أدواري، ونال إعجابهم دوري الكوميدي في مسلسل خفة يد، وأيضًا التراجيدي في مسلسل أيوب، فيعتبر هذا العام  من الأعوام الهامة في تاريخي الفني.

ظهرتي في مسلسل أيوب بشخصية مادية وشريرة وعلى الرغم من ذلك تعاطف معها الجمهور في النهاية.. فكيف رأيتي ذلك؟

مسألة التعاطف أن الجمهور يتعاطف مع شخصية سماح لم تكن مقصودة في السيناريو، وأنا أكره أدوار الشر، ولا أحب أن الجمهور يكرهني، ورقم واحد لدي أن جمهوري يكون راضيًا عن أعمالي ويحب الشخصية التي اؤديها، فكان تحديًا بالنسبة لي أن انفذ وجهة نظر المؤلف والمخرج من تحويل الشخصية من شريرة إلى شخصية يتعاطف معها الجمهور، فهذا كان إنجازًا بالنسبة لي وسعيدة بتحقيقه.

وماذا عن تعاونك مع مصطفى شعبان بعد مسلسل الزوجة الرابعة؟

أنا ومصطفى دائمًا "وشنا حلو على بعض"، منذ تقديمنا لمسلسل الزوجة الرابعة، فدائمًا ما يوجد كيمياء وطاقة بيني وبينه في أجواء الكواليس، وأنا أحب العمل معه كثيرًا.

ما المعايير التي تختاري بها أعمالك؟

أن يكون الدور جديد ومختلف ولم يسبق لي أن اقدمه، بالإضافة إلى الكاست الذي أعمل معه فمن الضروري أن يكون ناجح وله اسم في السوق، وكذلك شركة الإنتاج يجب أن تكون جيدة، وأيضًا المخرج لأنه بيديه تفاصيل العمل بأكمله.

أيهما تفضلين البطولة المُطلقة أم الجماعية؟

أنا ليس لدي أي مشكلة في تقديم بطولة مطلقة، ولكن بشرط أن يكون الموضوع جيد، لأنني ضد فكرة النجم الأوحد، وأرى أن الدور الجيد بإمكانه أن يقدم في أي مكان، سواء بطولة مطلقة أو جماعية أو ثنائية.

على مدار رحلتك الفنية قمتي بتقديم أدوار متنوعة.. فهل ترين أن التنوع شيء مهم للفنان؟

بالطبع التنوع شيء مهم جدًا للفنان، فالثبات على نفس الدور والشخصية في أكثر من عمل، يؤدي إلى ملل الجمهور، ومن الممكن أن يقرروا بعدم مشاهدة هذا الفنان مرة آخرى، كما أنني أبحث دائمًا عن التنوع في أدواري سواء في شكل الشخصية أو في المحتوى الذي تقدمه.

أي الأدوار تفضلي الكوميدي أم التراجيدي خاصةً أنكِ تسيرين فيهم بشكل جيد؟

أنا أفضل الأثنين الكوميدي والتراجيدي، وأنا سعيدة لأنني هذا العام أستطعت أن اقدم الكوميدي والتراجيدي معًا في مسلسلي خفة يد وأيوب، وبشهادة الجمهور فأنا نجحت فيهم وخاصةً التراجيدي لأنه يعتبر لون مختلف بالنسبة لي.

وأخيرًا.. ماذا عن أعمالك القادمة؟

حاليًا أقوم بتحضير مسلسل في رمضان 2019، ولكنني لن أستطيع الإفصاح عن تفاصيله الآن، وذلك لأنني لم أتعاقد عليه بشكلاً رسميًا، وعقب إتمام التعاقد، سوف أفصح عن جميع تفاصيله.

تعليقات Facebook تعليقات وشوشة


ads






ads






وشوشة على فيسبوك




ads



ads