washwasha.org - one tag
من نحن|خريطة الموقع|للاعلان
موقع الفن الأول في مصر
menuالرئيسية

حوار│ أحمد مراد: فيلم "تراب الماس" سيجعل من آسر ياسين نجم شباك

الأحد 19/أغسطس/2018 - 11:40 م
احمد مراد
احمد مراد
حسام جودة
 

كرهت ماجد الكدواني.. وقمت بإعادة كتابة الفيلم 14 مرة

"تراب الماس" سينافس نفسه فقط.. وعمري ما هكتب فيلم لفنان معين

يعد الكاتب أحمد مراد، من أهم الكتاب في الوطن العربي، ودائمًا ما تحقق كتاباته إنتشارًا كبيرًا وتتحول لأفلام سينمائية يشارك بها كبار نجوم الفن، وكانت أولى تجاربة في تحول الروايات رواية "فيرتيجو" التي ترجمت إلى اللغة الإنجليزية والإيطالية وتحولت إلى مسلسل درامي ويليه رواية "الفيل الأزرق" التي تحولت إلى فيلم سينمائى قام ببطولته كريم عبد العزيز، وحاليًا رواية "تراب الماس"، التي تحولت إلي فيلم سينمائي قام ببطولته آسر ياسين، ومنة شلبي، وماجد الكدواني، وإياد نصار.

"وشوشة"، التقى بالكاتب أحمد مراد، الذي تحدث عن كواليس كتابة رواية "تراب الماس"، وتحويلها إلى عمل سينمائي، ولماذا وقع الأختيار على آسر ياسين، وغيرها الكثير من التفاصيل، وإلى نص الحوار...

ما سبب تحويل رواية "تراب الماس" لفيلم سينمائى؟

رواية "تراب الماس" من أهم أعمالى التي حققت إنتشار داخل مصر والوطن العربي، وأصبح لها جمهور ضخم وهذا سبب تحويله إلى فيلم سينمائي.

ما الصعوبات التى واجهتك أثناء تحويل الرواية لفيلم؟

تحويل الرواية إلى فيلم سينمائى فن في حد ذاته، وتعلمت هذا الفن أثناء عمل فيلم "الفيل الأزرق"، وهذا ليس سهل على الإطلاق لآن الكاتب يحافظ على سياق الرواية، لذلك قمت بتطوير النص لآن رواية "تراب الماس" مقدمه منذ 8 سنوات.

ما أبرز الأشياء التى قمت بتغييرها فى الرواية لتصبح فيلم سينمائي؟

حذفت شخصية صديق "طه" لأن وجوده سيضر العمل وغيابه سوف يكثف قوة الفيلم وطورت شخصية أخري في العمل، وقمت بإضافة شخصية الصحفي إياد نصار، وكنت حريص على عدم الخروج عن إطار الرؤية البصرية والفنية للجمهور.

هل حددت بطل العمل أثناء تحويل الرواية إلى فيلم سينمائى؟

لا هذا غير صحيح.. لآن الكتابة يجب أن تكون محايده، وإذا كتب   العمل لبطل معين سأقوم بالكتابة علي الشكل المعتاد في جميع أعماله وغير ذلك سأكون حاكم الشخصية علي مقاسى وهذا شئ خاطئ جدًا، ويجب أن أكتب بحرية شديدة وبدون محايدة وبإنطلاق كامل للخيال، وبعد ذلك ياتي الممثل ويعمل علي الورق ويظهر موهبته وهذا ما حدث في "تراب الماس".

ماذا عن شخصية الفنان آسر ياسين في الفيلم؟

أتبع آسر ياسين، في الفيلم فن التمثيل الكلاسيكي، ورغم أن العمل بطولته إلا أنه أقل فنان يتحدث داخل الفيلم، فهو شخصية صامته يعتمد على التعبير الوجهي والجسدي، وهذا يأخذ مجهود كبير بمعدل تمثيل 3 أفلام وليس فيلم واحد، وأنا أثق أن الجمهور سيشيد بدور آسر ياسين بشكل كبير.

هل قمت بإعادة كتابة السيناريو أكثر من مرة؟

في الحقيقة كتبت السيناريو 14 مرة، وهذا شئ مرهق للغاية، ويرجع السبب إلى أن الرواية تمت كتابتها منذ 8 سنوات، ويجب أن نقوم بتطوير السيناريو للوقت الحالي فحرصت علي إضافة أفكار جديدة، ونختلف أنا ومروان حامد وأعيد الكتابه مره أخري ونقوم بالتصوير وبعد ذلك لا ينال إعجابنا ونظل نعيد للمرات طالت الي 14 مره لكتابة السيناريو ويظهر ذلك للجمهور أن كل جمله في الفيلم لها معني كبير مناسب للجمهور وللنص.

ما أكثر شخصية أحببتها وآخر كرهتها بعد عرض الفيلم؟

أكثر شخصية أحببتها في الفيلم هي شخصية "طه"، الذي يجسدها آسر ياسين، لأن هذا الدور قريب جدًا إلي قلبي ويشبهني بشكل كبير كما أنني تعبت جدًا عند كتابة هذه الشخصية، وهناك شخصية أخري أحببتها ولكني كرهتها في الفيلم من كثرة حيرتها هي شخصية "وليد سلطان" والذي يجسده ماجد الكدواني، والذي قدمه بشكل أكثر من رائع.

ما رايك في موعد طرح الفيلم؟

"تراب الماس" سينافس نفسه فقط، وغير ذلك الجمهور أصبح ذواق للسينما المصرية، وأيضًا رواية تراب الماس لها جمهور كبير من القراء منذ 8 سنوات والفيلم يحمل الإثاره والتشويق الشديد وهذا النوع من الأعمال يحبها الجمهور، كما أنها قصة قوية تدور حول جريمة وما يحدث حولها، والفيلم جرئ ولكن لا يوجد به مشاهد خارجة كل هذه أسباب تجعل الفيلم يحقق نجاح فوق المتوقع.

هل شرط علي أبطال العمل قراءة الرواية قبل تصوير الفيلم؟

لا لم أشرط علي أحد ولكن حرص علي ذلك مخرج العمل مروان حامد، وطلب منهم قراءة الرواية وطلب من النجوم قراءة السيناريو بأكملة وليس شخصيته فقط ونجلس جلسات عمل تجمع فريق الفيلم بالكامل ونتحدث عن السيناريو والرواية.

ولكن آسر ياسين لم يقرءها؟

هذا صحيح لآن آسر هو بطل الفيلم وشخصيته في السيناريو متطورة بشكل كبير عن الرواية، وتخاوف آسر من التشتت في الأفكار وحرص علي قراءة السيناريو فقط والعمل عليه بشكل كبير حتى يظهر بهذا الشكل.

ما سبب أختيار آسر ياسين لبطولة الفيلم.. ولم يتم ترشيح نجم شباك؟

الكفائه أهم من النجومية، وبالفعل نجم الشباك يحقق إيردات كثيرة ولكني أبحث عن النضج الفني وليس الإيردات فقط، وآسر ياسين في هذا الفيلم يقدم فن غير معتاد علي جميع النجوم وآثق أن بعد نجاح "تراب الماس" سيصبح من أهم نجوم الشباك في الوطن العربي.

هل تغيير غلاف رواية "تراب الماس" بأفيش الفيلم بعد 8 سنوات من صدور النسخة نوع من الدعاية للفيلم؟

أنا شايف إن أى شئ خاص بالرواية الأدبية لابد أن يوظف وقت طرح الفيلم، لأنه المنتج الجديد، ويجب أن تقدم له كل الإمكانيات لكي يراه الجمهور بشكل جيد، خاصة أن الرواية تم طرحها منذ 8 سنوات فى السوق، وهى متصدرة المبيعات منذ صدورها وحتى اليوم، لذلك كان لابد أن نعيد تقديمها إلى الجمهور بأفيش الفيلم الجديد وأبطاله، ونطلب من المحبين للرواية أن يأتوا لكي يشاهدوا كيف أصبحت عملًا فنيا، وأتمنى أن يلقى إعجابهم.

حدثنا عن نهاية الأفلام عند الكاتب أحمد مراد؟

أنا غير مقتنع بالأفلام التي تنتهي بالجواز لآن هذه ليست نهاية بل بداية، وفي "تراب الماس"، حرصت علي وجود قفله درامية لكل أبطال العمل، وردود الأفعال كانت إيجابيه على هذه النهاية.

هل من الممكن أن تكتب فيلم لفنان معين؟

للأسف أنا عمري ما هكتب فيلم لفنان معين، لكوني أقدم فن مبني علي الحرية والإبداع والخيال بدون تحكم من أحد أو كتابة شئ مناسب لأحد، وأنا أقدم أفلام تناسب السينما المصرية، فمن الممكن أن أكتب فيلم لنجم كبير ويقوم بالإعتذار عن الدور، أو يقدمه بشكل سئ وفي هذه الحالة سأصبح أنا الخاسر الوحيد.

ما أكثر الأعمال السينمائية التي نالت إعجابك في الفترة الماضية؟

شاهدت جميع الأعمال السينمائية التي عرضت الفترة الماضية، ولكن أكثر عمل نال إعجابي فيلم "حرب كرموز"، وذلك لأنه قدم للمشاهد بتقنيه عالية، والمخرج بيتر ميمي، بذل مجهودًا كبيرًا لكي يظهر الفيلم بهذا الشكل، ونال إعجابي أيضًا فيلم "هيبتا"، لأنه قدم حالة جديدة بشكل لم يشاهده الجمهور من قبل.

ads
تعليقات Facebook تعليقات وشوشة

ads

ads






ads






وشوشة على فيسبوك




ads



ads