من نحن|خريطة الموقع|للاعلان
موقع الفن الأول في مصر
menuالرئيسية

ننشر توصيات المؤتمر العربي الإفريقي

الخميس 29/مارس/2018 - 05:50 م
المؤتمر العربي الأفريقي
المؤتمر العربي الأفريقي
سامح المنسى
 

أنهى المؤتمر العربي الأفريقي ـ في ظل التنمية المستدامة، الذي نظمته جمعية المستثمرات العرب، تحت رعاية الدول العربية، أعماله مساء أمس الأربعاء 28 مارس 2018، بمهرجان غنائي وطني عربي في حب مصر، وقام برفع توصياته إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي، والتي من أهمها إنشاء بنك للمعلومات عن الدول العربية والأفريقية التي قدمت مبادرات للتعاون المشترك في مجال الإستثمار، وأهمية تشجيع الإستثمار في المشروعات الخضراء والطاقة المتجددة والنقل وتدوير المخلفات والإستفادة منها في إنتاج الطاقة.

وجاء في التوصيات أيضاً، قيام لجنة البيئة والتنمية المستدامة بإتحاد المستثمرات العرب بإعداد دراسات جدوى إقتصادية وبيئية للمشروعات المقترحة، مع إتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لتنفيذ هذه المشروعات وفقاً لأسس الإقتصاد الأخضر، والإعلان عن تأسيس الإتحاد شركة لترويج المشروعات والمنتجات والفرص الإستثمارية المطروحة في الدول العربية ودول القارة الأفريقية، وتأسيس مكتب تنسيقي للإتحاد لتنسيق الأعمال الخاصة بين الدول العربية والأفريقية لتفعيل أعمال الإتحاد مع نيجيريا ومحافظة كينشاسا بدولة الكونغو الديموقراطية.

ومن واقع مناقشات المؤتمر، أكدت د. هدى يسى، رئيس المؤتمر، ورئيسة إتحاد المستثمرات العرب، إجماع المشاركات والمشاركين بتوصية، على أنه بناءاً على بروتوكول التعاون المبرم بين الإتحاد ومجلس سيدات الأعمال بأبو ظبي، سيتم عقد ملتقى للإستثمار في دولة الإمارات العربية المتحدة بمشاركة الدول العربية والأفريقية والأسيوية خلال العام الحالي 2018.

وتقدمت د. هدى يسى، بالشكر للسفير د. أحمد أبو الغيط، أمين عام الجامعة العربية، على دعمه ورعايته للمؤتمر، وخاصة إدارة التنمية المستدامة بالجامعة برئاسة د. ندى العجيزى، والشكر والعرفان لكافة الوزرات بالدولة لدعمها الكامل ومساندتها لأعمال المؤتمر والعمل العربي المشترك وخاصة وزارة الإنتاج الحربي.

وأشارت د. هدى يسى، إلى أن المؤتمر كان فرصة جيدة لعرض الإستثمارات وتبادل الخبرات بين الدول العربية والأفريقية وبمشاركة خاصة من اليابان وكوريا بالقارة الأسيوية، وأضافت أنه من أهم الأحداث التي تمت في المؤتمر عقد بروتوكول تعاون بين إتحاد المستثمرات العرب والهيئة العربية للتصنيع، فخر الصناعة المصرية، يهدف إلى الترويج لمنتجات الهيئة وفتح أسواق جديدة لها في الدول العربية والأفريقية، مؤكدة أن الهيئة العربية للتصنيع تشارك بقوة وفاعلية في تحقيق التنمية المستدامة والنهضة التنموية الشاملة التي يقودها الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وقد بارك الوفد العراقي المشارك الإنتصارات التي حققها الجيش العراقي ضد التنظيم الإرهابي داعش وتحرير جميع أراضيه وتمنى التوفيق للشعب والحكومة العراقية، وأوصى الوفد العراقي المشارك في المؤتمر بدعوة إتحاد المستثمرات العرب إلى الإسراع للإستثمار في العراق لوجود فرص إستثمارية في جميع المحافظات والوزارات بمختلف القطاعات بالعراق، ودعوة الشركات العربية للدخول إلى السوق العراقي بعد استقرار الأمن بالعراق، ومؤكداً على الإستثمار في العنصر البشري من خلال دعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة والتب تسهم في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية الشاملة في دول الإتحاد العربي والأفريقي.

وأوصى الوفد الياباني المشارك في المؤتمر بتفعيل مكتب إتحاد المستثمرات العرب في اليابان بمشاركة دول الإتحاد والدول الأفريقية، وطالبوا بإنشاء الدليل الإسنثماري العربي الأفريقي باللغات اليابانية والصينية والكورية.

كما أوصى الوفد الياباني، بأهمية تفعيل برنامج الرحلة الصناعية التثقيفية لليابات لأعضاء الإتحاد، وأيضاً تفعيل برنامج التفعيل التقني للمشروعات الصغيرة باليابان ودول الإتحاد، وتفعيل التعاون الأكاديمي بين الجامعات اليابانية وجامعات دول التعاون باتحاد المستثمرات العرب من خلال مشروع البيئة العالمي خلال شهر مايو القادم 2018.

وكان المؤتمر الذي بدأ أعماله السبت الماضي، 24 ـ 28 مارس الحالي، وإستمر لخمسة أيام، بحضور نخبة من سيدات الأعمال العرب والأفارقة، قد قام بالدعوة إلى تعزيز التعاون والإستثمارات العربية والأفريقية المشتركة لتوحيد 760 مليون نسمة في الدول العربية والأفريقية لإحداث التغيير المنشود إقتصادياً وإجتماعياً وثقافياً وتحقيق التنمية المستدامة الحقيقية والقضاء على الإرهاب.

ننشر توصيات المؤتمر العربي الإفريقي
ننشر توصيات المؤتمر العربي الإفريقي
ننشر توصيات المؤتمر العربي الإفريقي
ننشر توصيات المؤتمر العربي الإفريقي
ننشر توصيات المؤتمر العربي الإفريقي
تعليقات Facebook تعليقات وشوشة



ads

ads




ads






وشوشة على فيسبوك




ads



ads