من نحن|خريطة الموقع|للاعلان
موقع الفن الأول في مصر
menuالرئيسية

اللواء سمير فرج.. الفرعون المصرى الذى هزم "شارون" بالضربة القاضية

الخميس 05/أكتوبر/2017 - 07:01 م
اللواء/ سمير فرج
اللواء/ سمير فرج
حمادة السيد
 

اللواء سمير فرج، أحد أبناء القوات المسلحة المخلصين، الذين أفنوا حياتهم فى خدمة وطنهم.. عرفناه قائدًا كبيرا، لا تعرف كلمة المستحيل سبيلًا فى قاموسه.. اغترف من بحر العلم حتى صار عالمًا فى مجاله.. ومعلمًا لأجيال تربت على يديه، تعلمت منه الوطنية، وعشق تراب الوطن.

 

اللواء سمير فرج، فرعون مصرى، ينتمى لأشرف جيش فى العالم، وهو الجيش المصرى، الذى استطاع هزيمة أعداء البلاد، وحقق الأمن والأمان والاستقرار عبر تاريخ طويل.

 

تخرج اللواء سمير فرج، فى مدرسة العسكرية الوطنية، والتى ذكرت فى القرآن الكريم، بأن جنودها خير أجناد الأرض.. وكانت بدايته عقب تخرجه فى الكلية الحربية عام 1963، والتحاقه بسلاح المشاة، وتدرج فى المناصب بالقوات المسلحة، حتى قائد  مشاة ميكانيكا، كما تولى العديد من المناصب الرئيسية فى هيئة عمليات القوات المسلحة وهيئة البحوث العسكرية، وعُين مديرا لمكتب مدير عام المخابرات الحربية، وبعد ذلك عُين مدرسًا في معهد المشاة وفي كليه القادة والأركان وتخرج من تحت يده العديد من الشخصيات السياسية والحربية البارزة، كما تخرج من كلية أركان حرب،بعد ذلك التحق بكلية كمبرلى الملكية لأركان الحرب فى انجلترا حيث عُين مدرسا بالكلية وهى من أكبرالكليات الحربية في المملكة البريطانية.

 

ولم يكتف "فرج" بالدراسات العسكرية فحسب، بل حصل علي ليسانس الآداب قسم تاريخ من جامعة عين شمس ثم دبلومة إدراة الأعمال من الولايات المتحدة الأمريكية ثم تفرغ بعد ذلك لتحضير رسالة الدكتوراه في كيفية ربط دور الإعلام بالحفاظ علي الأمن القومي المصري.


كما عمل اللواء سمير فرج ملحقاً عسكرياً في أنقرة، وبعد ذلك عُين مديرًا لإدارة الشئون المعنوية للقوات المسلحة.

 

ومن الأعمال التى أسندت إليه، عمله وكيلًا أول لوزارة السياحة، ثم مديراً لأكبر صرح فني وثقافي وتاريخي في الشرق الأوسط وهو دار الأوبرا المصرية، كما كان  عضوا لمجلسي كلا من جامعتي جنوب الوادي وعين شمس وعضو المجلس الأمريكي المصري، وكان أيضًا أول محافظ للأقصر، حيث نهض بها نهضة كبيرة، جعلتها مدينة ذات طابع عالمى خاص، ففى عهده حصلت الأقصر علي المركز الثاني في مسابقة المدن والعواصم الإسلامية بعد المدينة المنورة حيث استطاع أن يجعل منها أكبر متحف مفتوح فى العالم.

 

من أهم محطات سمير فرج في حياته العسكرية كان عام 1975 عندما اختير ليدخل في مناظرة رسمية علي التليفزيون البريطاني الرسمي" بى بى سى" ممثلا عن مصر للتحدث عن دور مصر في حرب 73 و كان أمامه ممثلا عن إسرائيل آرئيل شارون رئيس مجلس الوزراء الإسرائيلي الأسبق، و كان "فرج" وقتها برتبة رائد و حصلت مصر وقتها علي 8 درجات مقابل 4 درجات لإسرائيل.

تعليقات Facebook تعليقات وشوشة



ads

ads




ads






وشوشة على فيسبوك




ads



ads